جورج سمعان - حروب «الحدود الكردية» في العراق وسورية بعد «داعش»
الاستفتاء على استقلال كردستان في موعده الإثنين المقبل. لم تفلح الوساطات والمناشدات حتى الآن في ثني رئاسة الإقليم عن هذا الاستحقاق. بات مستقبل مسعود بارزاني على المحك. لا يمكنه التراجع لأنه سيخسر كل شيء، معه الكرد أيضاً. لم يعد في حساباتهم التراجع عن الانفصال، خصوصاً بعد تأييد البرلمان في إربيل هذه الخطوة بالإجماع، وإن قاطع عدد من نواب «كتلة التغيير» و «الجبهة الإسلامية».
غسان شربل - سوريا والعراق والإعصار
تسمَّر العربي أمام الشاشة. المشاهد راعبة وغير مسبوقة. والدولة الأقوى في العالم تقف مذعورة وتحاول إنقاذ ما يمكن إنقاذه. غضب الطبيعة وحش يتعذّر اعتقاله. سرعة الإعصار تجاوزت مئتي كيلومتر في الساعة. اقتلع كل شيء. السقوف. والمنازل. وأعمدة الكهرباء. ولوحات الإعلان. مطر لئيم لا يرحم. وسيول تجرف الشاحنات والسيارات. تحولت الساحات مستنقعات يطفو عليها ما تسرب من دواخل المنازل المهشمة. أعلنت السلطات حال الطوارئ. استنفرت كل الأجهزة. وتحدثت عن إجلاء الملايين.
نجوان الأشول - باب الخروج.. للجولاني أم للتنظيم؟
يعد الدخول في الحرب أسهل بكثير من الخروج منها. وكثيرون ممن يقرّرون الدخول في الحروب، حركات أو دول، لا يضعون تصوراً واضحاً بشأن كيفية الخروج منها، ولا تشمل استراتيجياتهم الأولية استراتيجية للخروج. لذا تعد أعقد حلقات إنهاء الحروب هي مرحلة وصول أحد الأطراف، أو الأطراف جميعها، إلى مرحلة الرغبة في الخروج. وقد يساعد في وضع خطة الخروج شعور جميع الأطراف بالإنهاك اقتصادياً أو عسكرياً أو سياسياً أو جميعها.
حازم الأمين - عن «داعش» جديد سيملأ هذا الفراغ الهائل!
لا أثر لموقع السنّة المشارقة في الحوادث الكبرى التي يشهدها الإقليم. غياب عن وقائع هم في صلبها. وشهدت الأسابيع الفائتة ذروة الغياب. فإذا استحضر المرء ثلاث وقائع في الأيام الأولى من أيلول (سبتمبر) وقاس مستويات التأثير فيها، فسيحصل على نتيجة مرعبة. القضية الساخنة في العراق هي الاستفتاء على الاستقلال الذي يُزمع الأكراد إجراءه، وفي سورية حضرت مدينة دير الزور بصفتها بوصلة الحدث السوري هذه الأيام، وفي لبنان قضية بلدة عرسال ودحر «داعش» والنصرة وطردهما من جرودها.
صبحي حديدي - دير الزور: سوريالية الدم
في ريف دير الزور، تتكاثر المشاهد السوريالية، ولكن الدامية والمبتذلة في آن معاً، والتي تعكس الكثير من عناصر واقع الحال في سوريا المعاصرة كما باتت اليوم؛ بعد أن دشّن نظام بشار الأسد سيرورات التدمير العشوائي، والإبادة المنظمة، والتطهير الديمغرافي المناطقي، وارتكاب جرائم الحرب بأسلحة لا تستثني الغازات والكيمياء؛ قبيل تسليم مقدّرات سوريا إلى إيران وروسيا، وغزاة وميليشيات مذهبية وجهادية من كلّ حدب وصوب.
برهان غليون - هل انتهت الثورة السورية؟
تثير التحولات الجارية منذ أشهر في الساحة السورية، وفي مقدمها تعميم اتفاقات تخفيض التصعيد، التي تشكل تمهيدا لوقفٍ محتملٍ شامل لإطلاق النار، ردود أفعال مختلفة من الرأي العام السوري. فبقدر ما تغذّي أمل جمهور واسع من السوريين، وربما أغلبهم، بصرف النظر عن الموقف من الثورة والنظام، بالعودة إلى السلام واسترجاع أنفاسهم، بعد سنوات طويلة من القتل والدمار والتشرّد والعذاب.
علي العبد الله - إخوان سورية: رهان خاسر
من دون مناسبة واضحة أصدرت جماعة الإخوان المسلمين في سورية بياناً سياسياً وجهته «إلى أبناء شعبنا السوري الحر الأبي»، و «إلى أبناء أمتنا العربية والإسلامية الأماجد»، و «إلى أحرار العالم في كل مكان»، تضمن فقرتين: «تأكيدات» و «إعلانات ومواقف»، عرّج في الأولى على موقف «الجماعة» السياسي ومشاركتها في التاريخ السياسي والثورة السوريين، وطبيعة مواقفها وثباتها عليها، وذكّر بالوثائق التي سبق وأصدرتها «الجماعة» في العقد الماضي (ميثاق الشرف الوطني في 2001، والمشروع السياسي في 2004، ووثيقة عهد وميثاق في 2012)، ومر في الثانية على الوضع الجديد في سورية فأورد مواقف «الجماعة» من «الثورة السورية» و «الحل السياسي» و «المنطلقات الإثنية أو الدينية أو المذهبية» و «الاحتلالين الروسي والإيراني» للأرض السورية، وعرض…
الصفحة 8 من 377

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         17 / 10 / 2017