بكر صدقي - جنيف 4
أعلن المبعوث الأممي ستيفان دي مستورا، منذ البداية، عن تشاؤمه بشأن الجولة الرابعة من مفاوضات جنيف بسبب غياب التوافق الأمريكي ـ الروسي. الواقع أن سبب غياب هذا التوافق هو عدم تبلور سياسة أمريكية، إلى الآن، في الموضوع السوري. بدلاً من ذلك هناك أولوية لدى الإدارة الأمريكية الجديدة، باتت واضحة، بشأن محاربة تنظيم «الدولة» الإسلامية (داعش) في العراق وسوريا من جهة، وتحجيم التمدد الإيراني عبر الإقليم من جهة ثانية. تحت هذين العنوانين العريضين هناك تفاصيل كثيرة متشابكة الخيوط تحتاج إلى وضع استراتيجية متكاملة بشأنها، من المرجح أنها ستغير، إلى حد كبير، استراتيجية الإدارة السابقة.
برهان غليون - تمثيلية المفاوضات.. سورية على طريق فلسطين
لن يتقدّم السوريون خطوة واحدة إلى الأمام في محادثات جنيف الرابعة، والتي سوف تنتهي كما انتهت مفاوضات جنيف 1 و2 و3، أي قبل أن تبدأ، وقبل أن تنهي مناقشة جدول الأعمال التي تحطمت على "صخرتها" جميع المؤتمرات التفاوضية السابقة.
ياسر الزعاترة - حزب الله في ورطة ويشكو من سليماني!!
بعيدا عن استعراضات نصر الله التي يكررها منذ 5 أعوام، فإن الحقيقة هي أنه أكبر الخاسرين في الحرب السورية، فإيران في نهاية المطاف قد تخسر بعد كل هذه المغامرات أحلاما تلبست محافظيها، لكنها ستبقى قوة إقليمية مهمة، لكن المشكلة هي في حزب الله، إلى جانب الكثير من الشيعة العرب الذين انحازوا لمغامراتها (إيران) غير آبهين لحقيقة صدامهم بذلك مع جيرانهم من الغالبية.
راجح الخوري - الرقة وما بعد الرقة!
قبل ان يتسلم دونالد ترامب الحكم، كانت إدارة باراك اوباما منخرطة في اشتباك هادئ مع تركيا في شأن السباق الى الرقة أو بالأحرى على الرقة السورية، التي توازي في رمزيتها الداعشية الموصل العراقية.
حامد الكيلاني - لماذا يتبنى الإرهاب الإيراني شعار داعش في البقاء والتمدد ؟
أحد قادة الميليشيات التابعة للحشد الشعبي رفع شعار تنظيم داعش، وقال إن الحشد باق ويتمدد ولن يلغى أبدا، في رد على مطالب بإلغاء القانون الذي تم بموجبه التستّر على سلاح الميليشيات ودمجه مع سلاح الدولة وتوفير غطاء لدوره العسكري والسياسي في مستقبل العراق.
مصطفى علوش - قبل سجن تدمر وبعد سجن صيدنايا
كلما تعرفَ الرأي العام في العالم (إن صحت التسمية) على فظاعات جديدة للنظام السوري، كالتقرير الأخير لمنظمة العفو الدولية عن ضحايا سجن صيدنايا، زادت قناعتي بأننا نعيش عصراً مختلاً تماماً، لا سيما لجهة حالة الشلل والتفرج التام على مأساة الشعب السوري المستمرة من قبل المجتمع الدولي.
محمد كريشان - ماذا سيفعل الصحافيون الأمريكيون مع ترامب؟
بالأمس اجتمع في نيويورك مجلس أمناء «لجنة حماية الصحافيين» وكان موضوع ترامب حاضرا بقوة في النقاشات، وكان السؤال المحوري ماذا عسانا نفعل مع هذا الرئيس وقد بدت منه كل هذه الشراسة تجاه وسائل إعلام بلاده. حالة غير مسبوقة من شأنها كذلك أن تضعف قدرة هذه المنظمة على التدخل في دول عدة عبر العالم.
الصفحة 10 من 332

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         27 / 03 / 2017