بطرس الراعي: يجب على اللاجئين السوريين العودة لسوريا

حزيران 11, 2018
بطرس الراعي: يجب على اللاجئين السوريين العودة لسوريا

اعتبر البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي أن مرسوم التجنيس الجديد الذي وقع عليه الرئيس اللبناني ميشيل عون " أسماؤه لا تشرف لبنان وزعزع الثقة بالمسؤولين" وطالب بسحبه.

وأشار الراعي خلال افتتاحه أعمال السينودس في بكركي إلى أن المرسوم صدر على حين غفلة وبأسماء مشبوهة لا تشرف الجنسية اللبنانية. وذكّر بمرسوم التجنيس الصادر سنة 1994 الذي أوقع خللا ديموغرافيا كبيرا في البلاد.

وأضاف الراعي: "أكثر من نصف سكان لبناء غرباء وأجانب، فيما تتكدس لدى وزارتي الخارجية والداخلية الألوف من الملفات الخاصة بمنتشرين من أصل لبناني يطالبون باستعادة جنسيتهم اللبنانية".

وطالب الراعي بتشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة في أسرع ما يمكن، وشدد على ضرورة أن تكون الحكومة قادرة على إجراء الإصلاحات المطلوبة على مستوى الهيكليات والقطاعات، كشرط لنيل المساعدات المالية.

وتطرق الراعي في كلمته أيضاً إلى موضوع اللاجئين السوريين في لبنان وقال، إنه يجب على "الحكومة توحيد الكلمة في العمل على عودة النازحين السوريِين إلى وطنهم وبيوتهم وممتلكاتهم".

ونشرت الداخلية اللبنانية المرسوم الذي يحمل الرقم 2942، والصادر في تاريخ 11 أيار / مايو 2018 حول قبول الجهات الرسميّة بحصول عدد من الأشخاص على الجنسية اللبنانية.

وقالت وزارة الداخليّة إن " التحقيقات الأوّلية أظهرت أن عدداً من الأسماء في مرسوم التجنيس تدور حولها شبهات أمنية وقضائية ويتم حالياً التدقيق بمدى دقّة هذه المعلومات من خلال التحقيق الإضافي الذي يقوم به الأمن العام ".

ويدور جدل واسع في لبنان وسوريا حول القرار الذي تم فيه تجنيس شخصيات مقربة من نظام الأسد وإيران.

 

وطن اف ام / وكالات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

أقسام السياسة

  • نشرة الأخبار         21 / 06 / 2018

كاريكاتير