الإئتلاف : مرسوم العفو الذي أصدره الأسد مثير للسخرية

تشرين1 10, 2018
الإئتلاف : مرسوم العفو الذي أصدره الأسد مثير للسخرية

وصف عضو الهيئة السياسية للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، "ياسر الفرحان" المرسوم الصادر عن نظام الأسد، بأنه "مثير للسخرية"، مؤكداً أنها محاولة لإيهام نفسه بأنه استعاد شرعيته.

وقال الفرحان أمس الثلاثاء، إنه من "المثير للسخرية أن بشار الأسد المتورط بارتكاب جرائم حرب وإبادة بحق المدنيين عبر عمليات القتل، والتعذيب، والتشريد للملايين، يصدر اليوم مرسوماً للعفو عن المنشقين من الجيش"، بحسب الدائرة الإعلامية للائتلاف الوطني السوري.
وأشار الفرحان إلى أن "المنشقين لم يرتكبوا جرماً يعاقبوا عليه، إلا أنهم رفضوا تنفيذ أوامر القتل التي أصدرها بشار الأسد ضد المتظاهرين السلميين.
وأوضح الفرحان أن "إصدار العفو يعني محاولة لتثبيت الجرم على المنشقين، فالعفو العام يعني بالضرورة إقراراً بارتكاب جريمة يعاقب عليها القانون وعليه فإن العفو يُشرَع لإلغاء أو تخفيف العقوبة دون أن يؤثر على التوصيف الجرمي للفاعلين".
وحذر الفرحان من انخداع البعض وتسليم أنفسهم للنظام، لافتاً النظر إلى أن "المرسوم الصادر عن سلطات غير شرعية يستثني في نصه مرتكبي جرائم الإرهاب، فالنظام لفق تهم الإرهاب لكافة معارضيه ومنهم الفنانون والرسامون والممثلون".
وأكد الفرحان أن هذا المرسوم "سيبقى حبراً على ورق، ونظام الأسد أصدره لأسباب سياسية يحاول واهماً من خلالها الإيحاء بأنه يستعيد سيادة منعدمة له في سورية".
الجدير بالذكر أن بشار الأسد أصدر أمس الثلاثاء، المرسوم رقم 18 للعام 2018 القاضي بمنح عفو عام عن كامل العقوبة لمرتكبي جرائم الفرار الداخلي، والخارجي المنصوص عليها في قانون العقوبات العسكرية.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

أقسام السياسة

كاريكاتير