أمين عام الناتو : دعم كل أعضاء حلفنا الضربة العسكرية ضد الأسد

نيسان 15, 2018
أمين عام الناتو : دعم كل أعضاء حلفنا الضربة العسكرية ضد الأسد

قال الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، إن جميع أعضاء الناتو أعربوا عن دعمهم الكامل للضربة العسكرية التي شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا في سوريا، مؤكدين عدم وجود بديل آخر.

وأضاف ستولتنبرغ أن الدول الثلاث أعلمت أعضاء الحلف بخصوص الضربة العسكرية.

ونوه أن الدول الثلاث أكدت أن المعلومات التي حصلت عليها تظهر أن نظام الأسد مسؤول عن الهجوم الكيميائي الفظيع الذي استهدف المدنيين في دوما.

وأشار ستولتنبرغ أن الدول الثلاث قالت بشكل واضح إن ضرباتها اقتصرت فقط على المؤسسات التي تمنح نظام الأسد القدرة على إنتاج واستعمال السلاح الكيميائي.

واعتبر أن الضربة العسكرية أظهرت بشكل واضح أن المجتمع الدولي لن يلتزم الصمت تجاه استخدام السلاح الكيميائي.

وفي موضوع آخر قال ستولتنبرغ إن البنية التحتية التي وفرتها تركيا في الأماكن القريبة من حدود العراق وسوريا، لعبت دورا محوريا في مكافحة تنظيم داعش.

وأضاف أن تركيا قدمت إسهاما كبيرا لجهود أعضاء الناتو والتحالف الدولي ضد داعش، وتولت دورا هاما جدا في الموضوع.

وطن اف ام / وكالات 

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

أقسام السياسة

  • نشرة الأخبار         15 / 07 / 2018

كاريكاتير