فرنسا: واشنطن ليست شرطياً اقتصادياً علينا

أيار 20, 2018
فرنسا: واشنطن ليست شرطياً اقتصادياً علينا

قال وزير المالية الفرنسي برونو لومار :إن باريس تدرس قدرة الاتحاد الأوروبي لتقديم تعويضات للشركات الأوروبية التي قد تواجه العقوبات الأمريكية بسبب ممارسة أعمالها بإيران.

وأضاف لومار في حديثه لـ "C News TV" وإذاعة "Europe 1" اليوم :"هل ننوي أن نسمح للولايات المتحدة بأن تكون شرطيا اقتصاديا عالميا؟ والجواب هنا لا".

وأضاف لومار أنه من المهم أن تنفذ إيطاليا التزاماتها وفق ميزانية الاتحاد الأوروبي في ضوء خطط الحكومة الائتلافية الإيطالية الجديدة لزيادة الإنفاق.

وتواجه الشركات الأوروبية التي تتعاون مع إيران خطر فرض عقوبات أمريكية عليها بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحاب واشنطن من اتفاق إيران النووي.

وكان مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون قال في وقت سابق إنه ليس من المستبعد إخضاع الشركات الأوروبية التي تتعامل مع إيران لعقوبات أميركية بعد انسحاب بلاده من الاتفاق.

وصرح بولتون لقناة سي إن إن في برنامج "حالة الاتحاد" (ذي ستيت أو ذي يونيون) بأن "الأمر يعتمد على سلوك الدول الأخرى".

بدوره أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان أن العقوبات التي أعاد ترامب فرضها على الشركات الأجنبية العاملة في إيران "غير مقبولة"، ولا بد من التفاوض بشأنها مع الأوروبيين.

 

وطن اف ام

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

أقسام السياسة

كاريكاتير