الثلاثاء, 26 كانون1/ديسمبر 2017 16:10

ميشيل كيلو - الأسد معياراً لسوتشي

حسم الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الشك باليقين، وأبلغنا، على لسان أحد زلمه، أن الذين يرفضون رئاسة الأسد لن يكون لهم مكان في مؤتمر سوتشي. بكلام أوضح: سيكون معيار قبول من سيدعون إلى سوتشي التخلي المسبق عن المطالبة برحيل الأسد باعتبار هذا الأمر، حسب وصفه، شعارا، وليس، حسب ثورتنا، حقا للسوريين، اعترف به العالم في وثائق رسمية، أقرّها مجلس الأمن بإجماع دوله الخمس، بما في ذلك روسيا. لن يشارك في سوتشي من يرفض قرار بوتين إبقاء "طرطوره" بشار الأسد رئيسا لنا إلى قرابة عشرين عاما مقبلة، فلا يقولن لنا أحدٌ، بعد الآن، إنه سيذهب إلى سوتشي ليطالب برحيل الطاغية، لأنه إذا كان من المطالبين حقا برحيله لن يدعى إليها، وإذا دعي سيعتبره السوريون موافقا على رئاسة بشار، وخائنا لشعبه وثورة هذا الشعب.

نشر في مقالات

قرّرت محكمة مونستر الإداريّة مطلع شهر كانون الأول / ديسمبر الحاليّ منح حقّ اللجوء السياسيّ لفاطمة الأسد أرملة هلال الأسد ابن عمّ بشّار الأسد، وذلك بعد رفض الهيئة الألمانيّة للهجرة طلب فاطمة الأسد للّجوء مطلع عام 2017.

نشر في صباحك وطن
الثلاثاء, 19 كانون1/ديسمبر 2017 16:41

ماكرون يرد على الأسد .. تصريحاته ليست بمكانها

اعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الثلاثاء الانتقادات الشديدة اللهجة التي وجهها بشار الأسد، الاثنين إلى فرنسا التي اتهمها بـدعم الإرهاب، غير مقبولة.

نشر في سياسة
الثلاثاء, 19 كانون1/ديسمبر 2017 11:37

الأسد وإسرائيل وسرّ الاحتفاظ بالرّد

"سنردّ في الزمان والمكان المناسبين"، أو "نحتفظ بحقّ الرد" عباراتٌ يرددها نظام الأسد عقب كلّ غارةٍ من طائرات الاحتلال الإسرائيليّ تستهدف مواقعاً لقوّاته أو حتّى بالقرب من قصره في دمشق.

نشر في ملف اليوم

دعت الولايات المتحدة داعمي نظام الأسد يوم الجمعة للضغط عليه من اجل للمشاركة بشكل كامل في المفاوضات مع المعارضة قائلة إن عدم التوصل إلى حل سياسي في هذا البلد يهدد باضطرابات لا نهاية لها.

نشر في سياسة
الأربعاء, 13 كانون1/ديسمبر 2017 16:53

رندة تقي الدين - الأسد لخدمة بوتين

زار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سورية يوم الإثنين، للاحتفال مع بشار الأسد أولاً ببسط نفوذه في المتوسط من قاعدة بحرية باقية إلى أجل غير مسمى في طرطوس، وثانياً لمنع امتداد أي نفوذ أميركي وغربي. فبوتين أنقذ بشار الأسد الذي بدأ حرب أهلية على شعبه قتلت أكثر من ٤٥٠ ألف مواطن وشردت الملايين. وأدت إلى أكبر موجة من اللاجئين في التاريخ. لولا القوة الجوية العسكرية الروسية ومقاتلو «حزب الله» ومرتزقة إيران على الأرض، لما استطاع بشار الأسد استعادة السيطرة على معظم المدن مثل دمشق وحماة وحمص واللاذقية وحلب بعد تدميرها. وجاء بوتين الإثنين ليطمئن الأسد في بلد أصبح تحت وصايته المشتركة مع إيران أنه باق تحت مظلته. فبوتين كما الأسد، يطمح إلى إعادة ترشيح نفسه في انتخابات على نمط انتخابات سورية المفبركة.

نشر في مقالات
الخميس, 07 كانون1/ديسمبر 2017 17:12

مصطفى علوش - عن مفاوضات الجعفري مع الأسد

كأننا في دائرة متحركة ومغلقة، ندور في التصريحات الأميركية ذاتها، بينما يتابع السيد بوتين اختباراته السياسية والعسكرية عبر الدم السوري، محاولاً مبادلة حجم احتلاله العسكري في سورية بملفات أخرى. لكنه واقعياً ما زال يراوح في المكان ذاته سياسياً، بينما تتفرج الإدارة الأميركية الترامبية عليه ولا تريد التفاوض معه.

نشر في مقالات
الأربعاء, 06 كانون1/ديسمبر 2017 15:05

جنيف 8 ومصير الغوطة الشرقية

يستكمل وفد نظام الأسد في الجولة الثامنة من مفاوضات جنيف مسلسل التهرّب من استحقاقات العمليّة السياسيّة في سوريا.

نشر في ملف اليوم
الأربعاء, 06 كانون1/ديسمبر 2017 14:54

كيف تعيش حمص هذه الأيام؟

عاصمة الثورة السوريّة حمص هكذا أطلق عليها الشعب السوريّ في بدايات الثورة، ونادت باسمها أكثر المحافظات السوريّة في مظاهراتها ضدّ الأسد، هذه المدينة التي عاشت أياماً صعبة، بدءاً من يوم مجزرة الساعة، إلى الحصار الخانق لأحيائها الثائرة، والتي كان آخرها حيّ الوعر.

نشر في صباحك وطن

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضرورة انسحاب جميع القوات الأجنبية العاملة في سوريا من دون موافقة الأسد، بعد هزيمة تنظيم الدولة .

نشر في اخبار سوريا
الصفحة 8 من 45