ما سبب الهبوط التاريخي في سعر صرف الليرة التركية

كانون2 10, 2017
ما سبب الهبوط التاريخي في سعر صرف الليرة التركية

انخفضت العملة التركية الليرة بنحو 2.5% لتسجل مستوى قياسيا جديدا عند نحو 3.73 ليرات مقابل الدولار، وذلك بسبب ارتفاع الأخير.

وجاء ارتفاع الدولار بعدما صدرت بيانات تظهر نموا قويا للأجور في الولايات المتحدة، وهو ما يعزز مسوغات رفع أسعار الفائدة الأساسية بوتيرة متسارعة في عام 2017، وبالتالي يجعل العملة الأميركية أكثر جاذبية.

وفضلا عن ارتفاع الدولار، فإن الليرة التركية تعاني في الأشهر الأخيرة بسبب المخاوف الأمنية والسياسية في البلاد، لا سيما مع تكرار التفجيرات والهجمات المسلحة في مدن كبرى.

وتعمل الحكومة التركية على دعم الليرة بشكل غير مباشر، حيث بدأت استخدامها في تعاملات تجارية بالعملات المحلية مع بعض الدول، بدلا من استخدام عملة وسيطة كالدولار أو اليورو.

وقد دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان المواطنين الأتراك في أكثر من مناسبة إلى بيع ما يملكونه من عملات أجنبية وشراء الليرة التركية أو الذهب في مقابلها، لدعم الاقتصاد الوطني.

هذا وانخفضت العملة التركية إلى أدنى مستوياتها مقابل الدولار، بالتزامن مع مناقشة البرلمان تعديلات دستورية تهدف لزيادة سلطات الرئيس.

وبلغت قيمة الليرة الثلاثاء 3.71 دولارا بعد أن كانت 3.63 دولار قبل يوم واحد.

وفي وقت سابق اليوم، سجلت الليرة انخفاضا تاريخيا حيث بلغت قيمتها 3.7779 دولار.

وتراجعت قيمة الليرة التركية لما يقرب من سبعة في المائة مقابل الدولار منذ بداية العام.

ويعزو المحللون هذا الانخفاض الحاد في قيمة الليرة للتعديلات الدستورية المقترحة التي بدأ البرلمان مناقشتها الاثنين.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         17 / 10 / 2017

كاريكاتير