"صندوق النقد": اقتصادا كتالونيا وإسبانيا أمام مخاطر عدة بسبب مطالب الانفصال

تشرين1 11, 2017
"صندوق النقد": اقتصادا كتالونيا وإسبانيا أمام مخاطر عدة بسبب مطالب الانفصال

أبدى صندوق النقد الدولي، تخوفاته من حدوث مخاطر محتملة على اقتصادي كتالونيا وإسبانيا، نتيجة مطالب الأولى بالانفصال عن الثانية.

وقال كبير الخبراء الاقتصاديين في الصندوق الدولي، موريس أوبتسفيلد، في مؤتمر صحفي للإعلان عن تقرير آفاق الاقتصاد العالمي - أكتوبر/ تشرين أول 2017، إن الوضع في إسبانيا محفوف بالمخاطر، ويسبب حالة من عدم اليقين لاقتصادي كتالونيا وإسبانيا.

ومطلع أكتوبر/تشرين أول الحالي، أجرى إقليم كتالونيا، استفتاءً للانفصال عن إسبانيا؛ وأعلنت حكومة الإقليم، أن نسبة من صوتوا لصالحه بلغت 90 بالمائة، فيما تصفه مدريد بـ"غير الشرعي".

ويطالب إقليم كتالونيا، بالانفصال عن الحكومة المركزية.

وأشار "أوبتسفيلد" خلال المؤتمر المنعقد في مقر الصندوق بالعاصمة الأمريكية واشنطن، إلى أن "الوضع الحالي في إسبانيا سيؤثر على دول أوروبية مجاورة، منها البرتغال".

ويتمتع الإقليم الذي يبلغ عدد سكانه 7 ملايين و500 ألف نسمة، بأوسع تدابير للحكم الذاتي بين أقاليم إسبانيا، ويأتي ترتيبه السابع من بين 17 إقليما تتمتع بحكم ذاتي في البلاد.

 

البث المباشر

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         12 / 12 / 2017

كاريكاتير