بعيدا عن استعراضات نصر الله التي يكررها منذ 5 أعوام، فإن الحقيقة هي أنه أكبر الخاسرين في الحرب السورية، فإيران في نهاية المطاف قد تخسر بعد كل هذه المغامرات أحلاما تلبست محافظيها، لكنها ستبقى قوة إقليمية مهمة، لكن المشكلة هي في حزب الله، إلى جانب الكثير من الشيعة العرب الذين انحازوا لمغامراتها (إيران) غير آبهين لحقيقة صدامهم بذلك مع جيرانهم من الغالبية.

نشر في مقالات
الأربعاء, 01 آذار/مارس 2017 11:31

راجح الخوري - الرقة وما بعد الرقة!

قبل ان يتسلم دونالد ترامب الحكم، كانت إدارة باراك اوباما منخرطة في اشتباك هادئ مع تركيا في شأن السباق الى الرقة أو بالأحرى على الرقة السورية، التي توازي في رمزيتها الداعشية الموصل العراقية.

نشر في مقالات

أحد قادة الميليشيات التابعة للحشد الشعبي رفع شعار تنظيم داعش، وقال إن الحشد باق ويتمدد ولن يلغى أبدا، في رد على مطالب بإلغاء القانون الذي تم بموجبه التستّر على سلاح الميليشيات ودمجه مع سلاح الدولة وتوفير غطاء لدوره العسكري والسياسي في مستقبل العراق.

نشر في مقالات

كلما تعرفَ الرأي العام في العالم (إن صحت التسمية) على فظاعات جديدة للنظام السوري، كالتقرير الأخير لمنظمة العفو الدولية عن ضحايا سجن صيدنايا، زادت قناعتي بأننا نعيش عصراً مختلاً تماماً، لا سيما لجهة حالة الشلل والتفرج التام على مأساة الشعب السوري المستمرة من قبل المجتمع الدولي.

نشر في مقالات

بالأمس اجتمع في نيويورك مجلس أمناء «لجنة حماية الصحافيين» وكان موضوع ترامب حاضرا بقوة في النقاشات، وكان السؤال المحوري ماذا عسانا نفعل مع هذا الرئيس وقد بدت منه كل هذه الشراسة تجاه وسائل إعلام بلاده. حالة غير مسبوقة من شأنها كذلك أن تضعف قدرة هذه المنظمة على التدخل في دول عدة عبر العالم.

نشر في مقالات
الأربعاء, 01 آذار/مارس 2017 10:54

سميرة المسالمة - سورية في حوار المنصات

مع تنوّع وفود المعارضة السورية ووحدانية وفد النظام الذي لم يعد يملك من السيادة شيئاً، وبات يمثّل مجرد واجهة لداعميه، روسيا وإيران، تبرز المشكلة الأهم أمام الجميع، وهي التي تتجلى في الإجابة على أسئلةٍ مثل: عن أي سورية جديدة ستتحاور هذه الوفود، أو تتفاوض، بعد أن ذهب كل واحدٍ منها منفرداً بـ"منصّته" إلى جنيف؟ وما هي المرجعيات التي تحكم كل وفد، إن لجهة الرؤية، أو لجهة العواصم القادمة منها، من الرياض وإسطنبول إلى القاهرة وموسكو؟ ثم ما هي تفاصيل الوصول إلى سورية هذه؟

نشر في مقالات

منذ ثلاثة أسابيع وحتى الأيام الماضية، تناسلت المقالات التحليلية التي تتحدث عن احتمال هجوم أمريكي على إيران، وجاء ذلك على خلفية تصريحات مسؤولين من البيت الأبيض، وعلى رأسهم الرئيس دونالد ترامب ضد طهران، بعدما أجرت في بداية الشهر الجاري تجربة صاروخ باليستي.

نشر في مقالات
الثلاثاء, 28 شباط/فبراير 2017 12:04

فاطمة ياسين - نتائج "جنيف 4"

توقفت الجولة السابقة من محادثات جنيف 3 السورية عند نتيجة واحدة، هي وعدٌ قاطعٌ من المبعوث الأممي، ستيفان دي ميستورا على عقد مؤتمر لاحق. برَّ الرجلُ، بعد عشرة أشهر، بوعده، وها هو يفتتح مؤتمر جنيف مجدّداً. جرتْ، بين المؤتمرَين، أحداثٌ كثيرة، وتمدّد النظام على مدن وقرى جديدة، ونزحت موجات بشرية ضخمة. وقام أفرادٌ مغامرون بتحرّكات عديدة، وبنيت منصات تفاوضية في موسكو والقاهرة وبيروت، جميعها ترغب بتمثيل السوريين في جنيف الجديد، أما الحدث الأبرز فهو ظهور اسم دولة كازاخستان، وعاصمتها أستانة التي استضافت مؤتمراً تمهيدياً، بموافقتين، تركية وأميركية، كرَّس روسيا عراباً للسلام في سورية، بعد أن كانت مجرّد وكيل عسكري مساند. وبدت كل تلك التحركات العسكرية والسياسية ممهدة لجنيف الحالي، وقاعدة أساسية للنتائج التي يمكن أن تخرج عنه.

نشر في مقالات
الثلاثاء, 28 شباط/فبراير 2017 12:00

راجح الخوري - دي ميستورا مبعوث روسي؟

قبل ان تبدأ الاجتماعات في جنيف حرص ستافان دو ميستورا على طمأنة الجميع عندما قال: "لا تبالغوا في التفاؤل ولا تتوقعوا حصول معجزات"، ليس لأنه يعرف حجم المعوقات التي تحول دون الوصول الى تسوية للأزمة السورية، بل لأنه يدرك تماماً ان هذه الأزمة تراوح وستظل تراوح عند العقدة إياها: الانتقال السياسي ومستقبل الرئيس بشار الأسد. ولكن حتى لو حصلت الأعجوبة واتّفق النظام مع المعارضة، أو بالأحرى المعارضات، على مخرج لهذه العقدة الأبدية، فإن الحل سيبقى عالقاً في أمكنة أخرى:

نشر في مقالات
الثلاثاء, 28 شباط/فبراير 2017 11:54

ميشيل كيلو - نجاح مفاوضات جنيف المستبعد

من المستبعد جدا نجاح جولة جنيف الحالية في بلوغ أي تفاهم على حل سياسي في سورية، يطبق وثيقة جنيف 1 وقراري مجلس الأمن الدولي 2118 و2254، للأسباب التالية:

نشر في مقالات
الصفحة 1 من 45

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف            01 / 03 / 2017

كاريكاتير