قوات الأسد تحاول التقدم في حي المنشية بدرعا رغم اتفاق " تخفيف التصعيد "

أيار 17, 2017
قوات الأسد تحاول التقدم في حي المنشية بدرعا رغم اتفاق " تخفيف التصعيد "

حاولت قوات الأسد وميليشيات حزب الله الإرهابي اليوم الأربعاء التقدم باتجاه المناطق التي سيطر عليها الثوار بحي المنشية في درعا البلد خلال معركة " الموت ولا المذلة". بحسب مراسلنا.

وقال مراسلنا "رغم سريان اتفاق "تخفيف التصعيد" حاولت قوات الأسد صباح اليوم التقدم صاحبه قصف مدفعي بعشرات قذائف الهاون وصواريخ الفيل ، كما ألقت مروحيات الأسد براميل متفجرة على أحياء درعا البلد وبالأخص حي المنشية". 

وأضاف مراسلنا " أن غرفة عمليات البنيان المرصوص قامت باستهداف قوات الأسد وميليشيات حزب الله الإرهابية بالقذائف في سجنة بريف درعا لمنع تقدمهم.

وأفاد مراسلنا بأن قائداً عسكرياً قتل ضمن عمليات البنيان المرصوص يدعى " بلال أبو زيد " والملقب بـ " أبو سلام داعل" وهو قيادي في هيئة تحرير الشام.
 
و في سياق متصل ذكر مراسلنا إنّ قوات النظام استهدفت بقذائف المدفعية الثقيلة بلدة بصر الحرير في الريف الشرقي، و بالرشاشات الثقيلة بلدة اليادودة في الريف الغربي، في حين قُتل شخصان و أُصيب آخر من قوات الثوار التابعين لفصيل عامود حوران ، جراء انفجار عبوة ناسفة استهدفت سيّارة كانت تقلّهم فجر اليوم على الطريق الواصل بين بلدتي بصر الحرير – مليحة العطش في ريف درعا الشرقي .

وطن اف ام 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         20 / 11 / 2017

كاريكاتير