اشتداد المعارك والقصف على بيت جن بريف دمشق

أيلول 28, 2017
اشتداد المعارك والقصف على بيت جن بريف دمشق

منذ الصباح الباكر شنت قوات الأسد مدعومة بعدد من الدبابات والآليات وبمساندة جوية من الطيران المروحي هجوما على بلدة "مزرعة بيت جن" بالغوطة الغربية، حيث تصدى لهم الجيش الحر وهيئة تحرير الشام.

وقد أكد ناشطون أن قوات الأسد مدعومة بدبابات وآليات عسكرية تمكنت من التقدم وسيطرت على أحد المحاور، ليشن بعدها الجيش الحر وهيئة تحرير الشام هجوما قويا ومعاكسا ويستعيدوا السيطرة عليها، بعد تكبيد قوات الأسد خسائر في الأرواح والعتاد.

وتعرضت بلدات "بيت جن" و"مزرعة بيت جن" و"مغر المير" لغارات جوية من الطائرات المروحية التي ألقت البراميل المتفجرة على منازل المدنيين، ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف جدا، في حين قال ناشطون أن الطائرات المروحية ألقت أحد براميلها المتفجرة عن طريق الخطأ وأصاب مجموعة لقوات الأسد في أطراف بلدة بيت جن أدت لمقتل وجرح عدد منهم.

 

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         12 / 10 / 2017