جيش الإسلام يعلن تصديه لقوات الأسد على إحدى جبهات الغوطة الشرقية

كانون2 01, 2018
جيش الإسلام يعلن تصديه لقوات الأسد على إحدى جبهات الغوطة الشرقية

أعلن جيش الإسلام التابع للجيش السوري الحر اليوم الاثنين عن مقتل عدة عناصر من قوات الأسد إثر محاولتهم التقدم على جبهات الغوطة الشرقية.

وقال حمزة بيرقدار الناطق الرسمي باسم هيئة أركان جيش الإسلام أن المقاتلين تمكنوا فجر اليوم من التصدي لمحاولة اقتحام قوات الأسد جبهة الزريقية في الغوطة الشرقية، وأجبروهم على الفرار من المنطقة تحت ضربات المدفعية الثقيلة.


وأضاف أن معارك عنيفة تدور بين الطرفين صباح اليوم عقب محاولة قوات الأسد التقدم مجدداً على نقاط الثوار في جبهة الزريقية تحت غطاء مدفعي وصاروخي، مشيرًا إلى أن الثوار تمكنوا من قتل وجرح العديد من عناصر الأسد وميليشياته خلال التصدي للهجوم.

وكان جيش الإسلام تمكن من استعادة عدة نقاط تقدمت عليها قوات الأسد أول أمس على جبهة البلالية بمنطقة المرج بالغوطة الشرقية، بعد معارك عنيفة استخدم خلالها النظام غاز الكلور السام.

هذا وتشهد معظم مدن وبلدات الغوطة الشرقية في الأيام الماضية قصفًا عنيفًا من نظام الأسد بالأسلحة المحرمة دولياً وبغارات الطيران الحربي بالإضافة إلى قذائف المدفعية الثقيلة والهاون ما أدى إلى سقوط عشرات الضحايا من المدنيين.

وطن اف ام 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة الأخبار         25 / 04 / 2018

كاريكاتير