37 عملية اغتيال في ادلب وأهالي كفريا والفوعة يستعدون للخروج!

نيسان 30, 2018
37 عملية اغتيال في ادلب وأهالي كفريا والفوعة يستعدون للخروج!

تتواصل حملة الاغتيالات التي يقودها مجهولون بمحافظة ادلب في وقت يستعد فيه أهالي بلدتي كفريا والفوعة للخروج بعد اتفاق بين هيئة تحرير الشام وروسيا.

وعثر ناشطون صباح اليوم على جثة لمدني تعرض للاغتيال على يد مجهولين على متحلق كورنيش في مدينة ادلب.

وشهدت ادلب خلال الأيام القليلة الماضية، 37 عملية اغتيال (27 حالة إطلاق نار) أسفرت عن مقتل 29 شخصاً في صفوف المدنيين والعسكريين وعناصر طبية فضلاً عن إصابة 30 آخرين بينهم عناصر تابعين للدفاع المدني وكوادر إعلامية.

وفي وقت سابق أعلن المجلس العسكري في بلدتي كفرومة وجرجناز منع اللثام وذلك عقب عمليات الاغتيالات التي تشهدها المحافظة.

من جهة آخرى.. دخلت 20 حافلة إلى بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين من الفصائل العسكرية تحضيراً لخروج الدفعة الأولى ضمن اتفاق أبرمته تحرير الشام مع الجانب الروسي في مخيم اليرموك جنوب دمشق بحسب ما أفاد مراسل وطن اف ام.

وينص الاتفاق على إجلاء مقاتلي تحرير الشام من مخيم اليرموك إلى محافظة إدلب مقابل خروج أهالي البلدتين (كفريا، الفوعة) والبالغ عددهم نحو خمسة آلاف على مرحلتين.

في سياق آخر، أفاد مركز الدفاع المدني بانفجار دراجة مفخخة في منطقة حي جبارة بمدينة ادلب دون وقوع إصابات.

إلى ذلك شنت مقاتلات روسية أمس الأحد، 5 غارات استهدفت الأحياء السكنية في قريتي التمانعة ومعرزيتا بريف ادلب الجنوبي ما أدى إلى استشهاد مدني في الأخيرة.

 

وطن اف ام

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة الأخبار         12 / 06 / 2018

كاريكاتير