دفعة جديدة من مهجري شمال حمص تصل حماة ومناشدات لإيواء المدنيين

أيار 16, 2018
دفعة جديدة من مهجري شمال حمص تصل حماة ومناشدات لإيواء المدنيين

أطلق المجلس المحلي في مدينة قلعة المضيق غربي حماة نداء استغاثة طالب فيه المنظمات الإنسانية والإغاثية العاملة في الشمال السوري التدخل وبشكل عاجل وتقديم المساعدة لمهجري ريف حمص الشمالي.

وأضاف المجلس في بيان وصل لوطن اف ام نسخة عنه :" إن مئات العائلات من المهجرين تنتظر من يتكفل بنقلهم إلى مراكز الإيواء في ظروف إنسانية غير لائقة بحق من اقتلعت جذوره من أرضه وبيته".

نداءات الاستغاثة جاءت بالتزامن مع وصول الدفعة السابعة من مهجري ريف حمص الشمالي وريف حماة الجنوبي إلى معبر قلعة المضيق غربي حماة.

ووصلت أمس الثلاثاء، الدفعة السادسة من مهجري ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي على مرحلتين إلى قلعة المضيق في ريف حماة الغربي.

وقال مراسل وطن اف ام: إن ألفين وأربعمئةً وتسعة مهجرين دَخلوا إلى ادلب في المرحلة الأولى، وثلاثة آلاف وواحد وتسعين مهجراً وصلوا في المرحلة الثانية.

الجدير بالذكر ان اتفاق التهجير من شمالي حمص جاء بعد اجتماع عقدته فصائل في المنطقة وريف حماة الجنوبي مع الجانب الروسي.

وقال مراسلنا إن الفصائل سلمت السلاح الثقيل فضلاً عن خروج من لا يرغب بالتسوية مع نظام الأسد إلى الشمال السوري.

وأضاف مراسلنا أن الشرطة الروسية والشرطة المدنية التابعة للأسد ستدخل بعد خروج آخر قافلة مهجرين من مناطق الريف الشمالي لحمص.

وتابع المراسل "يحق لكل مقاتل اخراج بندقيته وثلاثة مخازن إضافة للأغراض الشخصية".

ولفت المراسل إلى أن قوات الأسد لن تدخل المنطقة طيلة فترة وجود الشرطة الروسية التي ستسير دوريات لمدة 6 أشهر.

إلى ذلك رفضت بعض كتائب الثوار "الفيلق الرابع، جبهة تحرير سوريا وغرفة عمليات البنيان المرصوص" الاتفاق الذي يقضي بتهجيرهم وأكدوا على حقهم في الدفاع عن المدنيين.

 

وطن اف ام

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

كاريكاتير