مروان قبلان - حسابات ترامب وخصومه
بعدما حصل على فريق السياستين الخارجية والأمنية الذي قال "إنه كان يريده منذ البداية"، ممثلاً بتعيين مايك بومبيو وزيراً للخارجية، وجون بولتون مستشاراً للأمن القومي، بدا وكأن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في سباقٍ مع الزمن لتحقيق نتائج في قضايا السياسة الخارجية الأكثر تحدياً بالنسبة إليه، أي كوريا الشمالية وإيران، قبل موعد الانتخابات النصفية للكونغرس في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، عسى أن يساعد هذا في تجنب خسارةٍ كبرى للجمهوريين تؤثر في مستقبل الرئيس، وربما بقاءه في منصبه، آخذاً بعين الاعتبار جملة الفضائح التي تهدّده، وعزم الديمقراطيين استثمارها لبدء إجراءات عزله.
رندة تقي الدين - استحالة تعديل سياسة إيران في المنطقة
منذ عودته من واشنطن وقبل توجهه إلى أستراليا، لم ينقطع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن الاتصالات الهاتفية مع الرئيسين الإيراني والروسي ومع رئيس الحكومة الإسرائيلي في شأن تعديل الاتفاق النووي الإيراني. لقد أثار الموضوع مطولاً خلال لقائه دونالد ترامب في البيت الابيض لإقناعه بإبقاء الاتفاق وإضافة أربعة عناصر عليه تطمئن الرئيس ترامب ومنها سياسة إيران في المنطقة.
رضوان زيادة - فشل الربيع العربي في الانتقال الديمقراطي
مع بدايتها في تونس في عام 2010، أطلق علماء السياسة على الثورات العربية مصطلحات كثيرة ومختلفة، بحسب خلفياتهم، وبحسب ما ينوون إرساله من اعتمادهم المصطلح الذي يروق لهم، فأي مفهومٍ أو مسمى يحمل معاني سياسية واجتماعية واقتصادية، فقد فضّل بعضهم استخدام مفهوم "الثورات العربية" الذي شاع استخدامه بين النشطاء العرب، في حين شاع مصطلح الربيع العربي (Arab Spring) أو الانتفاضات العربية (Arab uprisings) في الدراسات الغربية بشكل كبير، وهناك من استخدم (Arab awaking)، أي الصحوة العربية، كما هو عنوان كتاب وزير الخارجية الأردني الأسبق، مروان المعشر، وهو تعبيرٌ بكل تأكيد يحمل دلالاتٍ وإيحاءاتٍ دينيةً غربية من عصر الإصلاح الديني.
خير الله خير الله - بين كيم الجدّ... والأسد الأب
ليست القمة التي انعقدت بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي ان سوى دليل آخر على أن التخلّف لا يمكن أن ينتصر على التقدّم والتطور. إنّه سقوط آخر لجدار برلين حيث تبيّن في تشرين الثاني – نوفمبر من العام 1989 أن ألمـانيا الشرقية لم تكن تستطيع الانتصار على ألمانيا الغربية. إنّه سقوط للفكرة التي حاول حافظ الأسد الترويج لها وفرضها منذ سبعينات القرن الماضي، الفكرة القائمة على أن سوريا-الأسد قادرة على البقاء في لبنان إلى الأبد. لم يستطع النظام الأقلّوي الذي أسّس له الأسد الأب البقاء إلى الأبد في سوريا نفسها، فكيف كان يمكن لرجل يمتلك مقدارا كبيرا من الدهاء والحنكة تصوّر أن سوريا باقية…
نبيل السهلي - في تدمير مخيم اليرموك
يشهد مخيم اليرموك تدميراً مبرمجا منذ أيام، تقصفه طائرات النظام السوري ومدفعيته بالصواريخ والقنابل الثقيلة، وتشير الوقائع إلى حدوث تدمير شامل في حي المغاربة جنوب المخيم، وكذلك في دوار فلسطين والمنطقة المحيطة الممتدة إلى المدينة الرياضية جنوباً وحي التضامن ومسجد أويس القرني شمالاً، فضلاً عن تدمير كبير وشامل لحق بالمنطقة من دوار فلسطين مروراً بشارع القدس، وصولاً إلى حديقة الطلائع في وسط المخيم.
حازم صاغية - القتل ووعي القتل
يدفع المسلخ البشريّ الذي يديره بشّار الأسد إلى تأمّلات في العنف والقتل، إلى دعوة لتأسيس وعي سياسيّ يرفضهما بالمطلق ويدينهما بالمطلق. ففي محلّ إجازة القتل باسم قضيّة ما، يطمح العقل والضمير إلى إحلال إدانة القتل، أيّ قتل وكلّ قتل، بوصفه سبباً كافياً لنبذ القضيّة المذكورة، فضلاً عن نبذ أصحابها.
خير الله خير الله - خياران إيرانيان… أحلاهما مرّ
يمكن تلخيص نتيجة زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لواشنطن بفكرة بسيطة. تواجه إيران خيارين أحلاهما مرّ. هناك خيار الرئيس دونالد ترامب، القاضي بإلغاء الاتفاق في شأن الملف النووي الإيراني الذي أمكن التوصّل إليه صيف العام 2015 بدفع من الرئيس باراك أوباما وغطاء من إدارته. لم يقرّر ترامب بعد ما الذي سيفعله، لكنّ ميله الشخصي إلى إلغاء الاتفاق.
الصفحة 5 من 396

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة الأخبار         21 / 05 / 2018

كاريكاتير