حازم صاغية - السيادة الباسيليّة بوصفها جريمة
السيادة، أيضاً، يصحّ فيها ما يصحّ في الشمس: من بعيد تضيء ومن قريب تُحرق. فكيف وأنّ المواطنين الأنضج والأرقى في عالمنا اليوم هم الذين يطمحون إلى كفّ يد السيادات الوطنيّة عن أمور كثيرة تتصدّرها مسألة اللاجئين. هذه– مثلها مثل البيئة والمياه والإرهاب والمخدّرات والجريمة والتهرّب الضريبيّ وتبييض العملة– لا تُعالَج من ضمن نطاق وطنيّ. إمّا أن يعالجها العالم أو أن تفتك بالعالم.
مضر رياض الدبس - ديمقراطية سورية في متاهات الذاكرة والمشروع
تطرح المقاربة التالية فكرةً نعتقد أنها أساسية وضرورية في سياق نقد البنية الفكرية والسياسية للتيار الديمقراطي السوري الذي يحاول أن يضاعف جهده هذه الأيام، وأن يحثّ خطاه في التنظير لصيغة تعاون وتوحد، يعوّل عليها للتأثير في المشهد السوري الراهن، بل ويتحدث كثيرون في سبل عقد مؤتمر ديمقراطي، وبعضهم يتحدث في عقد مؤتمر وطني... إلخ. ويتم طرح المقاربة النقدية هذه من خلال مدخليْن: الأول، دوافع وإجابات التساؤل التالي: ما الذي قدّمه الديمقراطيون السوريون من مقارباتٍ ومواقف وسلوك وعلل لوجودهم، خارج فكرة فشل خصومهم؟ ويعني بالخصوم هنا التحديد الذي يطرحه الخطاب الديمقراطي نفسه، ويحصرهم في طرفين أساسيين: النظام كخصم تقليدي بوصفه طغمويا استبداديا، فهو حكمًا مضاد للفكر الديمقراطي، والإسلاميين بوصفهم تياراتٍ دينية…
علي الأمين - إيران والكماشة الأميركية الروسية من سوريا إلى لبنان
فيما الاتصالات الروسية الإسرائيلية لا تزال ناشطة لترتيب أرضية الاتفاق في الجنوب السوري، برز مؤشر جديد يتصل بالحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة، إذ كشف رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه برّي عن اقتراح أميركي لترتيب مفاوضات بين لبنان وإسرائيل على الحدود بينهما. الجديد في هذه الاتصالات ليس مبدأ التفاوض مع إسرائيل حول الحدود البحرية التي نشب نزاع بين البلدين منذ سنوات وتصاعد إعلاميا مع بدء استعداد لبنان لتلزيم عملية استخراج النفط من البحر وخاصة البلوكات الواقعة على الحدود، والتي هي محل نزاع مع إسرائيل، لكن الجديد أنّ إسرائيل اقترحت أن يتم ترسيم كامل الحدود البرية والبحرية ومن ضمنها تلك المتصلة بمزارع شبعا، التي بقيت معلقة بعد انسحاب إسرائيل من لبنان عام…
حازم الأمين - جبران باسيل
لا شك في أن جبران باسيل، وزير الخارجية اللبناني وصهر رئيس الجمهورية ميشال عون، ظاهرة تتعدى السياسة. فالرجل يحرص على أن يستيقظ اللبنانيون في معظم أيامهم على ما يذهلهم من خطواته. هذا دأبه منذ سنوات. وهذا الأسبوع قرر، بصفته وزيراً للخارجية، وقف تجديد إقامات موظفي المفوضية العليا للاجئين في لبنان، الهيئة التابعة للأمم المتحدة، والتي تتولى رعاية وتمويل إقامة اللاجئين السوريين في لبنان.
معن البياري - في تذكّر الربيع السوري
كانت أصواتُهم عاليةً، في اعتصامات الدوار الرابع في جبل عمّان، وأمام مبنى النقابات المهنية في الشميساني، ضد حكومات الإفساد والتجويع والإفقار والارتهان لصندوق النقد الدولي، وضد الفساد وحُماته. ومنهم من هتف من أجل ولايةٍ حقيقيةٍ لرئيس الحكومة، في نظام ديمقراطي مكتمل، ولم تكفِهم إقالة حكومة هاني الملقي، ولا العدول عن رفع أسعار المحروقات، فالأزمة السياسية والاجتماعية والمعيشية في البلاد أعمق من علاجاتٍ موضعيةٍ مثل هذه...
عمر قدور - عندما يكون الأسد أذكى من مؤيّديه
حدثان أثارا أخيراً امتعاض شريحة من مؤيدي الأسد، أولهما إصدار إدارة المدينة الجامعية في حلب بلاغاً يطالب المقيمين فيها بعدم الإفطار العلني أثناء شهر رمضان، وتجنب الخلوات بين الطلاب والطالبات. الحدث الثاني هو إبرام جامعة حمص اتفاقية مع مديرية أوقاف المدينة، بغرض إقامة ندوات وورشات عمل مشتركة، من أجل تعريف جيل الشباب بالقيم الدينية «الصحيحة». بالتزامن، كانت وزارة الأوقاف قد أصدرت بياناً تدافع فيه عن «القُبيسيّات» في وجه مهاجميهن من الشريحة ذاتها، والقبيسيات هو تنظيم دعوي نسائي موجود قبل الثورة، واشتُهر بموالاته بعدها.
إياد أبو شقرا - ماذا بقي لموقع رئاسة الحكومة في لبنان؟
أن يسعى سياسي طموح إلى استغلال اختلال فظيع في ميزان القوى الداخلي لمصلحته... فهذا أمر طبيعي في دولة هشة ضعيفة المؤسسات وعديمة المحاسبة.
الصفحة 8 من 408

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة الأخبار         15 / 07 / 2018

كاريكاتير