معن البياري - لعبة "نوبل" اليابانية
اختار صديقنا الراحل قبل شهور، طلعت الشايب، رواية الياباني البريطاني، كازو إيشيغورو، "بقايا اليوم"، لترجمتها إلى العربية (المركز القومي للترجمة في القاهرة، 2009) إعجابا بها، وربما أيضا إعجابا بالفيلم المستوحى منها (1993)، من بطولة أنتوني هوبكنز، وقد شارك الكاتب في إنجاز السيناريو، وربما أيضا وأيضا لأن الرواية نالت جائزة مان بوكر البريطانية في 1989.
عبد الوهاب بدرخان - منزلقات الانفصال - الاستقلال كردستانياً وكتالونياً
المفارقة أن استفتاءً على الاستقلال في كتالونيا الإسبانية تحول ساحة مواجهة في الشوارع بين رجال الأمن والناخبين، وأن استفتاءً مماثلاً في كردستان العراق أجري من دون عراقيل ولو في أجواء متوتّرة. هناك دافع قومي في الحالين، وخلفيات مرتبطة بالأزمة الاقتصادية بالنسبة إلى الكتالونيين، وأحلام من الماضي عمّقتها معاناة الحاضر بالنسبة إلى الأكراد، لذا تراكمت ملفّات كثيرة لتبرير السعي إلى الانفصال. لم تحلْ الديموقراطية الإسبانية وآلياتها دون المواجهة المريرة، ولم تحلْ السلطوية العراقية ووسائلها وميليشياتها دون أن يكرّس الأكراد طموحهم بالتصويت.
بكر صدقي - روسيا واليسار عبر العالم في مئوية ثورة أكتوبر
في السابع عشر من الشهر الجاري سيحتفل شيوعيون، عبر العالم، بمرور قرن على الثورة البلشفية في روسيا. من المحتمل أن هذه الاحتفالية ستكون فولكلورية، بعيداً عن أجواء أيام عز الاتحاد السوفييتي الذي بات شيئاً من الماضي البعيد. ربما في البيوت أو أماكن السهر، سيجتمع عشرات من المخلصين للعقيدة الشيوعية، فيشربون نخب الماضي السعيد.
علي سفر - ماذا للسوري بعد السماء الأخيرة؟
تكثفت ردود فعل السوريين المقيمين في تركيا على خبر إلقاء السلطات الأمنية التركية القبض على مشتبهٍ به في جريمة اغتيال الناشطة السياسية، عروبة بركات، وابنتها الصحافية، الشابة حلا بركات.
خير الله خير الله - تراجع المشروع التوسعي الإيراني
خلافا للاعتقاد السائد لدى بعض الناس، وهو اعتقاد فحواه أن إيران انتصرت في سوريا، هناك واقع آخر على الأرض يتمثّل في أن إيران ساهمت في تدمير سوريا، وليس في إعادة الحياة إليها. إنها جزء من مشروع تفتيت سوريا ولا شيء آخر غير ذلك.
نزيه الخراط - السُنّة في لبنان إلى أين؟
لطالما شكلت الجغرافيا بالنسبة إلى لبنان عاملاً سياسياً مؤثراً في مسار الأحداث. ولطالما اعتبرت سورية لبنان خطأً تاريخياً لا بد من تصحيحه، وهي التي لم تعترف باستقلاله إلا على مضض بفعل موازين القوى العربية والدولية. لقد لعب السُنّة والموارنة، عرّابا الصيغة اللبنانية، أدواراً متكاملة لكن غير متكافئة سياسياً، حتى الإعلان عن اتفاق الطائف: السُنّة كممثلين للمسلمين ببعدهم العربي والاسلامي الواسع، والموارنة كممثلين لمسيحيي لبنان بعلاقاتهم المميزة والخاصة، اقتصادياً وثقافياً، مع الغرب.
أنطوان شلحت - لماذا تدعم إسرائيل قيام دولة كردية؟
تشغل القضية الفلسطينية مركز ثقل رئيسيا في سياق الجدل الدائر في دولة الاحتلال الإسرائيلية، في كل ما يتعلق باستقلال إقليم كردستان العراق. ولا يحتاج مُتابع هذا الجدل إلى عناء كبير، ليتبيّن مثلًا أن سبب جلّ المعارضين لأن تتخذ إسرائيل موقفًا علنيًا لصالح تأييد استقلال هذا الإقليم يعود إلى الخشية من أن يرجّح ذلك كفّة جميع المنادين بإقامة دولة فلسطينية، بما من شأنه أن يؤول إلى تفكيك "الدولة القومية اليهودية" في فلسطين التاريخية، مثلما سيؤول قيام دولة كردية بالنسبة إلى دولة قومية كالعراق. ولو كان هناك مجال أوسع، لأمكن الاستشهاد باقتباسات شتى في هذا الصدد.
الصفحة 9 من 382

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         20 / 11 / 2017

كاريكاتير