خارجية الأسد: مايرتكبه التحالف الدولي في سوريا "عدوان"

حزيران 06, 2018
خارجية الأسد: مايرتكبه التحالف الدولي في سوريا "عدوان"

طالبت خارجية الأسد مجلس الأمن الدولي بالتحرك لوقف ما وصفته بالعدوان من قبل التحالف الدولي وذلك عقب استهدافه المدنيين في دير الزور والرقة والحسكة.

وأضافت الخارجية في بيان وجهته للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي: "التحالف المارق على الشرعية الدولية استهدف أهالي عدد من القرى في محافظات الحسكة والرقة ودير الزور عقابا لهم على رفضهم الانضمام للميليشيات الانفصالية العميلة للولايات المتحدة الأمريكية".

ودعا البيان مجلس الأمن لتحمل مسؤولياته في حفظ السلم والأمن الدوليين فضلاً عن إنهاء التواجد "الغير شرعي" للقوات الأميركية والأجنبية في سوريا.

وارتكب التحالف الدولي مجزرة في بلدة الدشيشة بريف الحسكة الجنوبي أول أمس الإثنين، وذلك بعد ساعات من إطلاق قوات سوريا الديمقراطية قسد معركة لطرد داعش منها.

وافاد مراسل وطن اف ام باستشهاد سبعة مدنيين نتيجة الغارات التي شنتها طائرات التحالف الدولي على البلدة.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"  في بيان لها، بدء هجومها على تنظيم الدولة في بلدة الدشيشة بريف الحسكة وأضافت أن انتقال العمليات العسكرية باتجاه البلدة جاء لاستكمال تأمين الحدود العراقية السورية.

وأشارت قسد إلى مشاركة الجيش العراقي والتحالف الدولي في التخطيط والتنسيق.

في سياق متصل، دعت منظمة العفو الدولية التحالف الدولي إلى الاعتراف بحجم الدمار الذي تسبب فيه خلال عملياته ضد تنظيم داعش في وسريا وتوفير المعلومات اللازمة لتحقيق مستقل فضلا عن تقديم التعويضات للضحايا.

وذكرت المنظمة ان الضربات التي شنتها مقاتلات التحالف بقيادة الولايات المتحدة ضد داعش في الرقة قد تكون انتهكت القانون الدولي من خلال تعريض حياة المدنيين للخطر.

واتُهم التحالف الدولي من قبل عدد من المنظمات الدولية باستهداف الأحياء السكنية في الرقة فيما رد على تلك الاتهامات بأنه اتخذ كافة الإجراءات لحماية المدنيين.

 

وطن اف ام

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

أقسام السياسة

  • نشرة الأخبار         18 / 07 / 2018

كاريكاتير