مع مصالحها أم مع الشعب، تركيا في يمين يسار

تشرين2 04, 2018
مع مصالحها أم مع الشعب، تركيا في يمين يسار

هل وقفت تركيا مع الشعب السوري، أم أنها وقفت مع مصالحها أولا، وهل تتقاطع هذه المصالح مع مصالح الشعب السوري؟

منذ أن بدأت تركيا تدخلاً عسكرياً في سوريا، انقسم السوريون من جديد، بين من يرى أنها قوة محتلة، وبين من يرى أن تدخلها حمى مئات الآلاف من السوريين في شمال البلاد، لكن الجدل لا يزال قائماً ومستمراً حول الدعم الذي تقدمه أنقرة لبعض الفصائل المسلحة في سوريا.

في الحلقة الأولى من يمين يسار، نحاور المحلل السياسي ياسر النجار، حول الأسئلة التي يطرحها الشارع السوري فيما يخص الوجود العسكري والسياسي التركي في سوريا.

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف