أسامة الزعبي .. أحد أبرز ناشطي درعا شهيداً بعبوة ناسفة

آب 21, 2017
أسامة الزعبي .. أحد أبرز ناشطي درعا شهيداً بعبوة ناسفة

استشهد الزميل الإعلامي " أسامة الزعبي " اليوم الاثنين ، في جنوب سوريا ، إثر استهداف سيارة كانت تقله بعبوة ناسفة.

وأوضحت مصادر مقربة من الإعلامي لوطن اف ام أن العبوة الناسفة، كانت مزروعة على طريق " الكرك - رخم " ، وانفجرت خلال مرور السيارة ما أدى إلى استشهاد "أسامة" وأخيه "خالد" وابن اخيه "طفل رضيع" بالإضافة إلى إصابة رجل مسن كان يستقل السيارة نفسها.

وقال مراسلنا أن الشهيد أسامة من مواليد بلدة المليحة بريف درعا الشرقي في العام 1987 درس في كلية الاقتصاد بدرعا وانضم إلى صفوف الثورة، ومن ثم دخل المجال الإعلامي وأصبح مراسلا للهيئة السورية للإعلام.

وأضاف المراسل أما شقيقه "خالد" فهو من مواليد العام 1985، درس الاقتصاد بجامعة اللاذقية وانضم هو الآخر لصفوف الثورة شأنه شأن باقي أفراد عائلته ليقضي اليوم مع شقيقه وطفل رضيع هو ابن أخيه الآخر.

ويعمل الإعلامي في الفترة الأخيرة مديرًا لمكتب "الهيئة السورية للإعلام" التي تنقل أخبار المحافظة، ويعتبر من أبرز ناشطي درعا.

من جهتها نعت الهيئة السورية للإعلام استشهاد مدير مكتبها في ريف درعا الشرقي.

وباستشهاد "أسامة" تكون " الزميلة " الهيئة السورية للإعلام قد فقدت 10 من مراسليها بدرعا وريف دمشق.

المصادر أكدت أن طريق "الكرك – رخم" شهد العديد من حوادث التفجير أودت بحياة عشرات الضحايا، مرجحة وقوف التنظيمات المتشددة وراء مثل هذه الحوادث.

وأشار مراسلنا إلى أن الأهالي يطالبون جميع تشكيلات الجيش الحر في المنطقة بالسعي للقضاء على هذه الظاهرة ومحاسبة الجهات التي تقف خلفها.


وطن اف ام 

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         20 / 11 / 2017

كاريكاتير