مغاوير الثورة : التعاون مع ميليشيا قسد خيانة وطنية

أيلول 11, 2017
مغاوير الثورة : التعاون مع ميليشيا قسد خيانة وطنية

أعلن قائد جيش مغاوير الثورة المدعوم من التحالف الدولي، العقيد مهند الطلاع، رفضهم المشاركة مع ميليشيا قوات سوريا الديموقراطية، في معركة عاصفة الجزيرة التي أطلقتها الأخيرة لانتزاع دير الزور من سيطرة تنظيم الدولة.

وكانت قد أعلنت ميليشيا قسد، ومجلس دير الزور العسكري، بدء معركة عاصفة الجزيرة التي تهدف للسيطرة على ما تبقى من أراضي الجزيرة السورية وشرق نهر الفرات الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة.

وقال الطلاع لوكالة سمارت، إنهم يرفضون عرض التحالف الدولي العمل مع ميليشيا قسد، حتى وإن أقصوهم عن معركة السيطرة على دير الزور، مشددا على ان العمل مع قسد يعتبر خيانة وطنية وأنها ونظام الأسد وجهان لعملة واحدة.

وأشار إلى أن قوات التحالف الدولي لم تستجب لمغاوير الثورة في منحهم قاعدة عسكرية مستقلة، بصفتهم جيش تحرير وطني، يضم فصائل من الحر، لا تربطها علاقات مع قوات الأسد أو ميليشيا قسد، او تنظيم القاعدة.

يشار أن ميليشيا قسد، كانت قد رفضت، مطلع آب الفائت، إنشاء قاعدة عسكرية لجيش مغاوير الثورة، في مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي، دون التنسيق معها.

غير أن جيش مغاوير الثورة، التابع للجيش السوري الحر، أنشأ قاعدة عسكرية له في منطقة الزقف بالبادية السورية، بريف حمص الشرقي، وسط سوريا، لتكون نقطة متقدمة للسيطرة على المحافظة الخاضعة لتنظيم الدولة.

الجدير بالذكر، أن فصائل عسكرية وهيئات مدنية وعشائرية، أصدرت في 13 حزيران الفائت، بيانا مشتركا، تؤكد فيه استغلال إيران لاتفاق تخفيف التصعيد، وتوجيه ميليشياتها للسيطرة على محافظة دير الزور.

وطن اف ام 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         20 / 09 / 2017

كاريكاتير