محكمة تركية تطلق سراح طيار الأسد محمد صوفان

تشرين1 13, 2017
محكمة تركية تطلق سراح طيار الأسد محمد صوفان

أطلقت محكمة تركية سراح طيار نظام الأسد، العقيد محمد صوفان، الذي أسقطت طائرته في 4 آذار الماضي، لكنه بقي على ذمة التحقيق.

ووفق ما نشرت قناة “NTV” الرسمية مساء أمس الخميس 12 تشرين الأول، فإن صوفان الذي سقطت طائرته في إقليم “هاتاي”، أخلي سبيله مع استمرار محاكمته بتهم أخرى.

بدورها نقلت وكالة “الأناضول” عن مصادر قضائية قولها إن القرار اتخذته محكمة الجنايات الثالثة في “هاتاي”.

وسقطت طائرة صوفان (54 عامًا) بعد أن أغار على بلدات في ريف إدلب، أبرزها أريحا والريف الغربي للمحافظة، قبل حدوث عطل تقني في الطائرة، تسبب بسقوطها في الأراضي التركية بعد خروجه منها بمظلة الإنقاذ.

وعثرت السلطات التركية على الطيار بعد ساعات من سقوطه، على بعد 500 متر من مكان تحطم طائرته في منطقة “السويدية” التابعة لمدينة أنطاكيا في ولاية “هاتاي”، بعد تعرضه لكدمات ووهن نقل إثرها إلى المشفى.

واعترف الطيار في إفادته للشرطة التركية أنه أقلع بطائرته من محافظة اللاذقية لقصف مواقع في محافظة إدلب.

ويواجه صوفان الذي كان يقود طائرة “ميغ 21” تهمًا بانتهاك حدود تركيا وتنفيذ بأعمال تجسس.

وعولج الطيار بعد سقوطه في مستشفى بمدينة أنطاكية الحدودية.

وعقب ظهور صوره في تركيا، اكتسح وسم “#الهرموش_مقابل_الطيار” مواقع التواصل الاجتماعي، وسط مطالب لتركيا بصفقة تبادل مع نظام الأسد.

وطالب سوريون بمبادلته مع المقدم حسين الهرموش، مؤسس لواء “الضباط الأحرار” الذي نشط في ريف إدلب الغربي، وكان له دور بارز في إجلاء المدنيين من مدينة جسر الشغور إثر هجوم قوات الأسد عليها، حزيران 2011.

 

البث المباشر

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         17 / 10 / 2017

كاريكاتير