التحالف الدولي : أقل من 3000 عنصر من تنظيم الدولة ما زالوا في سوريا والعراق

كانون1 06, 2017
التحالف الدولي : أقل من 3000 عنصر من تنظيم الدولة ما زالوا في سوريا والعراق

قال المتحدث باسم التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة والذي يقاتل تنظيم "داعش"، إن تقديرات التحالف تشير إلى أن أقل من ثلاثة آلاف من مقاتلي التنظيم لا يزالون في العراق وسوريا.

وانهار في وقت سابق من العام ما يسمى بـ"الخلافة" التي أعلنها التنظيم في سوريا والعراق، بخسارته مدينتي الموصل والرقة ومناطق أخرى.

وقال الكولونيل بالجيش الأمريكي "رايان ديلون" على تويتر أمس الثلاثاء: "التقديرات الحالية تشير إلى أنه لم يتبق من مقاتلي داعش سوى أقل من 3000 ... وهؤلاء مازالوا يشكلون تهديداً، لكننا سنواصل دعم قوات شركائنا لهزيمتهم".

وكانت تغريدة "ديلون"، جزءاً من ردوده خلال جلسة أسئلة وأجوبة على الانترنت، قال فيها إن التحالف درب 125 ألف عضو من قوات الأمن العراقية، من بينهم 22 ألفاً من قوات البشمركة الكردية.

وعندما سئل هل تنوي الولايات المتحدة إقامة قواعد عسكرية دائمة في العراق أو سوريا بعد هزيمة التنظيم، قال "ديلون"، إن بلاده لا تنوي ذلك.

وأوضح: "لا - حكومة العراق تعرف مكان وعدد قوات التحالف الموجودة هنا لدعم عملية هزيمة داعش. كل القواعد يقودها العراق".

وذكر التحالف في وقت لاحق في بيان عقب اجتماع قادته مع قادة الجيش العراقي، أن التحالف سيبدأ التحول من التركيز على استعادة الأراضي إلى تعزيز المكاسب.

وقال الميجر جنرال "فيلكس جيدني"، نائب قائد التحالف للإستراتيجية والدعم: "سنواصل دعم شركاءنا العراقيين في المعركة ضد تنظيم الدولة الإسلامية بالتدريب والمعدات والنصح والمساعدة".

وأضاف: "ستركز المرحلة القادمة على توفير الأمن الدائم، بينما نطور الاستدامة والاكتفاء الذاتي للعراق".

وطن اف ام / رويترز 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         12 / 12 / 2017

كاريكاتير