مبالغ خيالية .. مبيعات أوراق " يانصيب " تصل إلى 3 مليارات سورية عام 2017

كانون1 27, 2017
مبالغ خيالية .. مبيعات أوراق " يانصيب " تصل إلى 3 مليارات سورية عام 2017

أعلنت المؤسسة للمعارض والأسواق الدولية عن حجم مبيعاتها عام 2017 لأوراق يانصيب معرض دمشق الدولي، مقدرة المبيعات بما يزيد عن ثلاثة مليارت ليرة سورية.

وقال مدير المؤسسة فارس كرتلي، إنه من المتوقع أن يصل حجم المبيعات، مطلع رأس السنة المقبلة إلى ثلاثة مليارت و810 ملايين ليرة سورية،بحسب صحيفة وطن المقربة من نظام الأسد.

وتصل أسعار بطاقات "يانصيب" معرض دمشق الدولي، إلى ألف ليرة سورية، بحسب ما حددتها المؤسسة.

إلا أن مواطنين سوريين أكدوا على مواقع التواصل الاجتماعي أن سعر البطاقة الواحدة وصل إلى 2000 ليرة في بعض المناطق.

وبحسب كرتلي فإن التحضيرات جارية لتخصيص جائزة كبرى بقيمة 100 مليون ليرة، وذلك للإصدار الأول من اليانصيب للعام 2018، عبر بيع 700 ألف بطاقة يانصيب، تبلغ قيمتها مجتمعة 315 مليون ليرة.

أما الإصدار الثاني لعام 2018 يشمل بيع 300 ألف بطاقة يانصيبب، بقيمة جوائز تصل بالكامل إلى 240 مليون ليرة سورية.

ويصدر "يانصيب" معرض دمشق الدولي بشكل دوري منذ عام 1954، بعدة أنواع من الإصدارات طوال العام، ويتم السحب أسبوعيًا (يوم الثلاثاء من كل أسبوع)، على جوائز تصل قيمتها إلى ملايين الليرات السورية.

ويرجع إقبال السوريين على هذه البطاقات، إلى تردي أوضاعهم المادية، وسط غلاء الأسعار الذي تشهده الأسواق، وتدهور الليرة السورية مقابل العملات الأجنبية.

 

 

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

كاريكاتير