6243 برميلاً متفجراً ألقاها نظام الأسد على رؤوس السوريين في 2017

كانون2 08, 2018
6243 برميلاً متفجراً ألقاها نظام الأسد على رؤوس السوريين في 2017

أصدرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان تقريرها الشهري الخاص بتوثيق استخدام نظام الأسد للبراميل المتفجرة، وثَّقت فيه ما لايقل عن 6243 برميلاً متفجراً ألقاها على الأراضي السورية المحررة سوريا في عام 2017.

وبلغت حصيلة استخدام البراميل المتفجرة في عام 2017 ما لايقل عن 6243 برميلاً متفجراً كان لمحافظة درعا النصيب الأكبر منها، تلتها ريف دمشق فـ حماة، ثم حلب، تسببت تلك البراميل في استشهاد 130 مدنياً، بينهم 55 طفلاً، و32 سيدة (أنثى بالغة) في عام 2017، إضافة إلى تضرّر ما لايقل عن 22 مركزاً حيوياً مدنياً بينها 7 مساجد، و5 منشآت طبية.

كما وثّق التقرير ما لايقل عن 312 برميلاً متفجراً في كانون الأول كان لمحافظة إدلب النصيب الأكبر منها تلتها حماة، وحسب التقرير فقد تسبب تلك البراميل المتفجرة في مقتل 20 مدنياً، بينهم 6 طفلاً، و8 سيدة، كما تسبّبت في تضرُّر 8 مراكز حيوية مدنية: 3 مساجد، و2 مدرسة، و1 منشأة طبية، و1 مركز للدفاع المدني، و1 من المقرات الخدمية الرسمية.

وأكد التقرير على أن حكومة الأسد خرقت بشكل لا يقبل التشكيك قرار مجلس الأمن رقم 2139، واستخدمت البراميل المتفجرة على نحو منهجي وواسع النطاق، وأيضاً انتهكت عبر جريمة القتل العمد المادة السابعة من قانون روما الأساسي وعلى نحو منهجي وواسع النطاق؛ ما يُشكل جرائم ضد الإنسانية، إضافة إلى انتهاك العديد من بنود القانون الدولي الإنساني، مرتكبة العشرات من الجرائم التي ترقى إلى جرائم حرب، عبر عمليات القصف العشوائي عديم التمييز وغير المتناسب في حجم القوة المفرطة.

وطن اف ام 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         18 / 01 / 2018