الأمم المتحدة : عمليات قوات الأسد في الغوطة سببت استشهاد 85 مدنياً

كانون2 10, 2018
الأمم المتحدة : عمليات قوات الأسد في الغوطة سببت استشهاد 85 مدنياً

قالت الأمم المتحدة الأربعاء، إن تصاعد القصف الجوي والهجمات البرية لقوات الأسد على غوطة العاصمة دمشق، أسفر عن استشهاد نحو 85 مدنيا منذ مطلع العام الجاري.

وأضاف مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، زيد بن رعد الحسين، إن حصار نظام الأسد الشديد للغوطة الشرقية سبب كارثة إنسانية حيث تتعرض المناطق السكنية هناك للقصف الجوي ليلا ونهارا، ما يدفع المدنيين للاختباء في الأقبية، بحسب وكالة "رويترز".

وتشهد مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية حملة عسكرية مكثفة، ما أدى لاستشهاد وجرح مئات المدنيين ودمار بالأبنية، وذلك بالتزامن مع العملية العسكرية للفصائل في مدينة حرستا ومبنى إدارة المركبات، والتي أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من ضباط عناصر الأسد والميليشيات الرديفة.

يذكر أن الغوطة الشرقية تشهد حصاراً مشدداً في ظل غياب شبه كامل لأساسيات الحياة منذ عام 2012، ووفاة عشرات الأطفال والمرضى نتيجة نقص الغذاء والدواء مع منع قوات الأسد لدخول المساعدات الأممية.

وطن اف ام 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         18 / 01 / 2018