نظام الأسد يحتفل بدخول جنوب دمشق وقواته "تعفش" الممتلكات

أيار 22, 2018
نظام الأسد يحتفل بدخول جنوب دمشق وقواته "تعفش" الممتلكات

دخلت وحدات من قوى الأمن الداخلي التابعة لقوات الأسد قبل ظهر الثلاثاء، إلى مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين، وحي الحجر الأسود المجاور في جنوب دمشق، محتفلا بتمكنه من السيطرة على المنطقتين من يد تنظيم الدولة، بعد خروجه منهما باتفاق مع النظام.

ونشر ناشطون صوراً لقوات الأسد "تعفش" ممتلكات المدنيين في اليرموك والحجر الأسود جنوب دمشق. 

جاء ذلك وفق ما نقله الإعلام التابع لنظام الأسد، الثلاثاء، غداة إعلان جيش الأسد سيطرته بالكامل على المنطقة، إثر إبرام اتفاق يقضي بخروج عناصر تنظيم الدولة منها.

حيث بثت صفحات موالية مقطع مصور يظهر وصول القافلة التي تقل عناصر من داعش إلى محافظة السويداء في طريقهم إلى منطقة "العورة" والتي تبعد حوالي عشرة كيلومترات عن ريف المحافظة، ضمن الاتفاق الذي أبرمه التنظيم مع قوات الأسد في جنوبي دمشق.

وفي مخيم اليرموك، رفع عسكريون أعلام نظام الأسد وصور رأس النظام بشار الأسد على مبنى تضرر بفعل المعارك، واخترق الرصاص جدرانه، فيما كان آخرون يطلقون النار من رشاشاتهم ابتهاجا في الهواء ويرددون هتافات عدة بينها: "بالروح بالدم نفديك يا بشار".

ونقلت وكالة الانباء "سانا" التابعة للأسد أن عناصر الشرطة رفعوا علم نظام الأسد في منطقة اليرموك "بعد تحريرها من الإرهاب"، وفق تعبيرها.

ونقل تلفزيون نظام الأسد مشاهد مباشرة تظهر دخول موكب لقوى الأمن الداخلي، إلى حي الحجر الأسود.

وكانت الحافلات التي ستقل مقاتلي تنظيم الدولة دخلت إلى منطقة الزاهرة الجديدة المتاخمة لمخيم اليرموك جنوبي العاصمة أول أمس الاحد، في وقت نفى فيه نظام الأسد عدة مرات عقده اتفاق لوقف اطلاق النار في جنوب العاصمة.


وطن اف ام 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

كاريكاتير