بأسلاك شائكة وأبراج حماية .. العراق يفصل حدوده مع سوريا

حزيران 30, 2018
بأسلاك شائكة وأبراج حماية .. العراق يفصل حدوده مع سوريا

أعلن قائد قوات حرس الحدود العراقية حامد إبراهيم اكتمال فصل حدود بلاده مع سوريا بأسلاك شائكة معززة بأبراج حماية لتأمين الحدود ضد أي هجوم من قبل داعش.

وأضاف ابراهيم أن تلك الأسلاك تمتد من منطقة "المثلث العراقي السوري الأردني" وحتى مدينة القائم الحدودية نهاية المنطقة الشمالية لنهر الفرات.

وتابع الحامد: "نقوم بعمل إستراتيجي مثل كل دول العالم لحماية الحدود، ولن يستطيع المتسللون ولا المهربون ولا الإرهابيون اختراق حدودنا مستقبلا".

وشنت في السابع من الشهر الحالي مقاتلات عراقية من طراز "F-16" عراقية عدة غارات استهدفت مقر قيادة وسيطرة لتنظيم الدولة في سوريا بحسب ما أعلن المركز الإعلام الأمني العراقي.

وأضاف المركز :"تنفيذا لتوجيهات القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي وبإشراف وتنسيق قيادة العمليات المشتركة دكت طائرات F-16 العراقية صباح اليوم، وفق معلومات استخباراتية دقيقة مقر قيادة وسيطرة داخله قيادات ومقاتلون من عصابات داعش الإرهابية في منطقة هجين داخل الأراضي السورية".

وأشار البيان الذي نقله موقع السومرية نيوز إلى أنه "بحسب المصادر الاستخباراتية فإن الضربة حققت أهدافها وتم تدمير الموقع بالكامل".

وفي وقت سابق أمر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بتوجيه ضربات لتنظيم الدولة داخل سوريا وتابع "لن نسمح باعادة داعش من جديد او انشاء شيء جديد شبيه بها" وأشار إلى أن العراق لا يتدخل في الشأن السوري.

 

وطن اف ام

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

كاريكاتير