مسؤول إيراني سابق يدخل السجن لانتقاد تدخل بلاده في سوريا

آب 15, 2018
مسؤول إيراني سابق يدخل السجن لانتقاد تدخل بلاده في سوريا

أصدرت السلطة القضائية الإيرانية، الأربعاء، قرارا نهائيا بحكم أمين عام حزب كوادر البناء في إيران غلام حسين كرباسجي بالسجن لمدة عام، حسبما أفادت به وكالة "ميزان" الإيرانية للأنباء.

وقضت في وقت سابق محكمة الثورة الإيرانية بمدينة أصفهان السجن لمدة بحق عمدة طهران السابق كرباسجي بعد إدانته بتهمة "إهانة الشهداء الإيرانيين في سوريا".

وطبقا للحكم الصادر الآن بحق أمين عام حزب كوادر البناء غلام كرباسجي، فمن المقرر أن يصبح نافذا بعدما أعلنت محكمة الاستئناف الإيرانية قرارها بالسجن لمدة عام بحقه.

ويعتبر كرباسجي خليفة الزعيم الإيراني المحافظ رفسنجاني، حيث يتمتع تيار كوادر البناء الذي يتزعمه أو ما يعرف بـ"تيار البراغماتيين" بنفوذ واسع بين النخب الإيرانية.

وأنتقد كربساجي في شهر أيار/مايو من عام 2017 التدخل الإيراني في سوريا مخاطبا الحرس الثوري قائلا: "لا تقولوا بأنها غيرة على الإسلام أو دفاعا عن مزار السيدة زينب بسوريا، فإن حساباتكم كلها خاطئة".

وبسببها واجهه حملة إعلامية شرسة من وسائل إعلام مقربة من المحافظين والحرس الثوري، حيث وصفت صحيفة "كيهان" المملوكة لخامنئي بأن تصريحات كرباسجي حول سوريا، تعتبر "طعنة دقيقة" في قلب سياسة إيران الخارجية.

ويعد ملف التدخل الإيراني في سوريا من الخطوط الحمراء للنظام الإيراني، إذ أن من ينتقد التدخل العسكري للحرس الثوري بسوريا يعرض نفسه للمحاكمة القضائية في إيران.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

كاريكاتير