نظام الأسد يلتف على "اتفاقيات المصالحة" في درعا

أيلول 09, 2018
نظام الأسد يلتف على "اتفاقيات المصالحة" في درعا

تنفذ قوات الأسد بين الفينة والأخرى حملات اعتقالات في القرى والبلدات التي سيطرت عليها مؤخرًا في درعا.

ونقل تجمع أحرار حوران عن مصادر ميدانية قولها: إن فرع الأمن العسكري التابع لقوات الأسد اعتقل أمس السبت، فارس أديب البيدر، أحد أبرز قياديي ألوية العمري التابعة للجيش الحر سابقًا.

وبحسب المصادر فإن عناصر فرع الأمن العسكري أوقعوا "البيدر" في كمين محكم بمدينة درعا، ثم اقتادوه إلى مقر الفرع في محافظة السويداء.

وتكررت حالات اعتقال قيادات الفصائل السابقة، حيث أقدمت قوات الأسد قبل أيام على اعتقال "أحمد الفروخ"، قائد لواء الأنصار سابقًا من مدينة الحارّة، و"أيهم الجهماني"، قائد لواء شهداء المنصور سابقًا في مدينة نوى غرب درعا.

وفي السياق قال "أدهم الكراد"، القيادي السابق في الجيش الحر والذي أجرى تسوية مع نظام الأسد عبر صفحته في فيس بوك: إنه يطالب كافة الثوار والرموز في حوران اتخاذ موقف حازم وفوري ضد الاعتقالات و"قد أعذر من أنذر".

وكانت قوات الأسد سيطرت على درعا والقنيطرة شهر تموز الفائت، بعد اتفاق مع فصائل الجيش الحر برعاية روسيا أفضى إلى تهجير رافضي التسوية إلى الشمال السوري، وتسوية أوضاع الراغبين بالبقاء.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Tabah Live - طابة لايف

كاريكاتير