أخبار سوريةدرعاقسم الأخبار

مقتل قيادي سابق بفصائل المعارضة تحت التعذيب في سجن صيدنايا العسكري

قُتل قياديٌ سابق بفصائل المعارضة تحت التعذيب في سجن صيدنايا العسكري التابع لنظام الأسد. 

 

وقال موقع “تجمع أحرار حوران” إن الشاب “صهيب محمد سعيد القواريط” قضى تحت التعذيب في سجن صيدنايا العسكري بعد اعتقال دام أكثر من ثلاث سنوات، ونقل عن مصدر مقرب من القتيل أن عائلته وبالصدفة علمت بوفاته خلال محاولتها استصدار ورقة شخصية من مبنى النفوس، الخميس الماضي، حيث أبلغت دائرة النفوس عائلته بأنّه توفي قبل نحو عام، دون الكشف عن مصير الجثة. 

 

وينحدر القواريط من مدينة الحارّة شمال غربي درعا، وهو قيادي سابق في فصائل المعارضة واعتُقل من قبل جهاز “أمن الدولة” التابع لنظام الأسد في شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2018. 

 

يُشار إلى أن قوات الأسد غدرت بالمئات من عناصر “التسويات” في محافظة درعا، حيث تعرضوا للاعتقالات ومن من قتل تحت التعذيب في السجون. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى