أخبار سوريةإدلبحماةقسم الأخبار

في معظم محاور خطوط التماس.. قوات الأسد تصعّد القصف شمال غربي سوريا

صعّدت قوات الأسد من القصف على معظم مناطق خطوط التماس مع فصائل المعارضة في محاور شمال غربي سوريا، صباح اليوم السبت 18 حزيران. 

 

وقال مراسل وطن إف إم، إن قوات الأسد قصفت بالمدفعية الثقيلة محيط بلدة البارة  وقرى فليفل و كفرعويد والفطيرة بريف إدلب الجنوبي بالتزامن مع تحليق ودورانات لطيران الإستطلاع بالمنطقة.

 

كما قصفت قوات الأسد بلدة الزيارة وقرى السرمانية وخربة الناقوس والقاهرة والمنصورة والعنكاوي ودوير الأكراد في سهل الغاب بريف حماة الغربي.

 

 والخميس 16 حزيران، قال مراسل وطن إف إم، إن مدنياً أصيب جراء استهداف سيارته من قبل قوات الأسد في قرية القاهرة في سهل الغاب شمال غربي حماة. 

 

كما قصفت قوات الأسد بالقذائف المدفعية أطراف مدينة أريحا جنوبي إدلب.

 

جاء ذلك بعد ساعات من مقتل عدد من عناصر فصائل المعارضة خلال اشتباكات مع قوات الأسد في ريف إدلب الشرقي.

 

وقال مراسل وطن إف إم، إن 4 عناصر من فصيل “فيلق الشام” التابع للجيش الوطني قتلوا خلال صد محاولة تسلل لقوات الأسد على محور سراقب.

 

وتواصل قوات الأسد الخروقات ضد مناطق شمال غربي سوريا من قصف على مختلف بلدات وقرى حلب وإدلب وحماة. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى