أخبار سوريةدرعاقسم الأخبار

المجموعات المحلية في مدينة جاسم بدرعا تمنع تأجير المنازل لـ “الغرباء”

أصدرت المجموعات المحلية في مدينة جاسم الأحد 16 تشرين الأول، بياناً يمنع تأجير المنازل داخل المدينة للغرباء، دون التحقق منهم من مصادر مؤكدة، وفق “تجمع أحرار حوران”.

 

وجاء القرار بعد كثرة الاغتيالات التي وصلت إلى أكثر من 80 عملية اغتيال في مدينة جاسم، بينهم قادة معارضون، قامت خلايا تابعة لنظام الأسد وتنظيم داعش باغتيالهم، وذلك بحسب البيان.

 

وأضاف البيان أنّ تنظيم داعش تغلغل في المدينة وأسس محكمة لقطع رقاب العباد، وإكمال مسلسل الاغتيالات التي واظبت عليها داعش وأخواتها منذ سنوات طويلة.

 

وأوضح البيان أنّه سيتم تحميل صاحب المنزل مسؤولية أي مستأجر من تنظيم داعش وسيعامل المؤجر وكأنه من عناصر التنظيم، وسيتم تفخيخ المنزل ونسفه.

 

وبدوره قال قيادي سابق في الجيش الحر للتجمع، إنّ هذا القرار يسمح بضبط المقيمين في المدينة ومعرفتهم بشكل كبير من قبل المجموعات المحلية.

 

وأشار إلى أنّ القرار سيمنع تسلل عناصر التنظيم مجدداً إلى المدينة بحجة استئجار المنازل أو المزارع أو البحث عن عمل، وبالتالي الحفاظ على المدينة.

 

يأتي هذا القرار بعد يومين من الاشتباكات بين المجموعات المحلية في مدينة جاسم مع عناصر داعش كانوا يتحصنون في عدد من المنازل في المدينة.

 

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل اثنين من قادة مجموعات التنظيم من أبناء المنطقة وثالث من الجنسية اللبنانية، في حين قتل نحو 10 عناصر آخرين، وجرى أسر العديد من عناصر التنظيم، في حين قتل 4 عناصر من المجموعات المحلية.

 

جدير بالذكر أن مدينة جاسم تشهد عمليات اغتيال بشكل مستمر على غرار العديد من مناطق درعا وريفها. 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى