أخبار سوريةحلبقسم الأخبار

مندّداً بالقصف الجوي.. الائتلاف الوطني: روسيا والأسد يستمران في سياستهما الإرهابية شمالي سوريا

قال الائتلاف الوطني السوري، إن نظام الأسد وروسيا يستمران في “سياستهما الإرهابية تجاه المناطق المحررة في سورية”، وذلك في تعليق منه على القصف الذي استهدف عدة مناطق مدنية وعسكرية في ريف حلب الشمالي.

 

وأضاف الائتلاف في بيان، أن “استمرار تجاهل المأساة السورية من قبل المجتمع الدولي يزيد الوضع سوءاً، ويعزز الخطر الذي يتعرض له ملايين السوريين بسبب استمرار القصف والعدوان من قبل نظام الأسد وحلفائه”.

 

ولفت إلى أن “تعامل المنظومة الإجرامية (نظام الأسد، روسيا، إيران) تجاه المدنيين بات معروفاً بعد آلاف الجرائم التي ارتكبوها في سورية خلال أحد عشر سنة”.

 

وتابع البيان: “يطالب الائتلاف الوطني المجتمع الدولي بإيجاد آلية فعالة تحافظ على أرواح المدنيين في سورية، عن طريق ردع روسيا وقواتها، والدفع بعملية الانتقال السياسي بما يضمن إنهاء المعاناة الإنسانية وخلاص السوريين من نظام الأسد”.

 

وكانت الطائرات الروسية شنت ضربات جوية أمس الأحد على مواقع في ريف أعزاز شمالي حلب، ما أدى لسقوط عدد من القتلى والجرحى.

 

وبشكل عام فإن القصف الروسي وقصف قوات الأسد لا يكاد يتوقف على مناطق شمال غربي سوريا منذ توقيع اتفاق موسكو بين تركيا وروسيا في آذار 2020. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى