أخبار سوريةدمشققسم الأخبار

الحشرات تغزو غرف الأطباء المقيمين في مشفى المواساة بمدينة دمشق

كشفت مصادر موالية أن الحشرات تغزو غرف الأطباء المقيمين في مشفى المواساة بمدينة دمشق، وسط الإهمال وعدم التنظيف.

 

وقال موقع “أثر برس” إن الأطباء المقيمين في سكنهم ضمن مشفى المواساة اشتكوا من سرعة تكاثر بق الفراش في أسرّتهم وغرفهم، وانتقال البيوض إلى منازلهم.

 

ونقل عن أحد الأطباء قوله، إنه تعرض إلى لدغات بق الفراش في رقبته وتحدث عن أن تكاثر بق الفراش في سكن الأطباء ضمن مشفى المواساة يتم بسرعة، ولا يوجد من يتابعه أو يكافحه.

 

وأضاف: “نحن بوصفنا أطباء مضطرين للنوم في السكن فالدوام في المشفى يستمر حتى ساعات متأخرة من الليل، ونعود إلى السكن منهكين تعباً، ومضطرين للنوم في الفراش التي يغزوها بق الفراش”.

 

وذكر الموقع، أن طبيباً آخر أكتشف أنه نقل هذه البيوض من المشفى إلى فراشه في المنزل نتيجة انتشارها الكبير، وقال “شيء محزن أن يكون الطبيب هو من ينقل هذه البيوض والحشرات إلى منزله”.

 

وقال الموقع نقلا عن عاملة بالمشفى، إن بق الفراش ينتشر في فراش طلاب الطب والدكاترة منذ سنوات كون الأطباء المقيمين لديهم برنامج دوام طويل وبرنامج مناوبات حتى الصباح، وبعد التعب لا يملك الطبيب الوقت الكافي لتعقيم غرفته، والمشفى لا تهتم بنظافة هذه الغرف.

 

وأردفت أن تناول الطعام في الغرف وقلة النظافة سبب لوجود بق الفراش والصراصير وانتشارها بكثرة بين الغرف، معتبرةً أن مكافحة هذه الآفة بحاجة إلى تعقيم سكن الأطباء تعقيماً كاملاً، وتعريض إسفنج الأسرّة لأشعة الشمس.

 

جدير بالذكر أن الواقع  الخدمي انحدر إلى مستويات غير مسبوقة ضمن مناطق سيطرة الأسد، وبات النظام عاجزاً عن تأمين أبسط المستلزمات للسوريين ضمن مناطق سيطرته.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى