أخبار سوريةدرعاقسم الأخبار

قتيل برصاص مسلحين مجهولين في ريف درعا

سقط قتيل برصاص مسلحين مجهولين في ريف درعا، مساء أمس السبت 19 تشرين الثاني.

 

وقال “تجمع أحرار حوران”، إن الشاب “عمار ابراهيم ذيب الحلقي” قُتِل جراء استهدافه بإطلاق نار مباشر من قبل مجهولين في مدينة جاسم شمالي درعا.

 

والجمعة 18 تشرين الثاني، قال “تجمع أحرار حوران” إن الشاب “أحمد عماد الزعبي” والطفل “أحمد محمد عماد الزعبي” قتلا كما أصيب والد الطفل “محمد عماد الزعبي” و”رنس عماد الزعبي” بجروح متفاوتة إثر استهدافهم بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين على الطريق الواصل بين بلدتي المليحة الشرقية وصما في ريف درعا الشرقي.

 

ولفت المصدر إلى أن الأشقاء الثلاثة مع الطفل ينحدرون من المليحة الشرقية، كانوا عائدين من محافظة السويداء، ووقعت عملية الاغتيال بحقهم قبيل وصولهم إلى حاجز قرية صما التابع لقوات النظام.

 

والأربعاء 16 تشرين الثاني، قُتل شخصان وأصيب آخر بإطلاق نار من قبل مجهولين في حادثتين منفصلتين في درعا.

 

وقال “تجمع أحرار حوران” إن الشاب “أحمد الحمادي” الملقب بالكعكي، قُتل إثر استهدافه بالرصاص المباشر قرب المسجد العمري بدرعا البلد.

 

وبحسب التجمع، فإن مسلحين يستقلون سيارة أطلقوا النار على الحمادي، ما أسفر عن مقتله على الفور، علماً أنّ الشاب مدني يعمل في مهنة السراميك والبلاط.

 

وأضاف المصدر نفسه أن الشاب “عمر علي عرابي المسالمة قتل وأصيب الشاب “خيرو الحمادي”، إثر استهدافهما بإطلاق نار مباشر من قبل مجهولين في درعا البلد.

 

جدير بالذكر أن أهالي درعا يتهمون المليشيات الإيرانية وأفرع الأسد الأمنية بالمسؤولية عن معظم عمليات الاغتيال في المحافظة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى