أخبار سوريةإدلب

خروقات متواصلة لقوات الأسد في إدلب وحماة

واصلت قوات الأسد خرق اتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين تركيا وروسيا بشأن إدلب يوم 5 آذار الماضي.

وأفاد مراسل وطن إف إم أن قوات الأسد قصفت بالمدفعية الثقيلة قرى الرويحة وكفرعويد والفطيرة جنوبي إدلب، وطال القصف قرية العنكاوي في سهل الغاب بريف حماة الغربي.

وكانت قوات الأسد أوقعت أول شهيد مدني شمال غربي سوريا الخميس الماضي 16 نيسان، وذلك منذ توقيع اتفاق وقف إطلاق النار بين تركيا وروسيا في 5 آذار الماضي.

وأرسل الجيش التركي خلال الأسابيع الماضية نحو ألفي آلية عسكرية إلى نقاط المراقبة المنتشرة في شمال غربي سوريا بعد توقيع الاتفاق، بالتزامن مع حشود عسكرية جديدة من قبل مليشيات إيران وقوات الأسد على خطوط التماس.

وتوصلت تركيا وروسيا في 5 آذار الماضي إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في شمال غربي سوريا، ينص على تسيير دوريات روسية تركية على طريق m4 الدولي بدءا من الترنبة قرب سراقب شرقي إدلب وصولاً إلى عين الحور شمالي اللاذقية، لكن ذلك البند لم يتم تطبيقه حتى الآن بعد إقامة متظاهرين اعتصاماً مفتوحاً على الطريق الدولي لمنع مرور الدوريات، في حين تكرر قوات الأسد ومليشيات إيران خرق اتفاق وقف إطلاق النار من خلال القصف وشن محاولات تقدم.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق