رياضة

إبريق شاي أم مزهرية؟.. سخرية واسعة من كأس السوبر العراقي

سادت حالة من السخرية الممزوجة بالغضب على منصات التواصل الاجتماعي في العراق بعد تداول صورة لتصميم كأس السوبر الذي بدا بشكل أشبه بمزهرية أو إبريق شاي زجاجي كبير، وهو ما وصفه مدونون بأنه “غير اللائق” وأنه “فضيحة كروية جديدة”.

 

وكان وزير الشباب والرياضة عدنان درجال قد توج، أمس الأحد، فريق الشرطة بالكأس بعد فوزه على نظيره الكرخ بهدف دون مقابل، في مباراة جرت على ملعب المدينة الدولي في بغداد.

 

ونشرت حسابات عراقية ومدونون صورة لثريا شبيهة بالكأس، وقالوا إنها كانت معروضة للبيع بأحد المتاجر الإلكترونية في مصر، ويبلغ سعرها نحو 4 آلاف جنيه مصري (نحو 200 دولار).

 

وانتقد مدونون ونشطاء استهانة اتحاد كرة القدم ووزارة الرياضة بالملف الكروي، متهمين القائمين على الأنشطة الرياضية بالفساد وعدم السعي للارتقاء بالمستوى الرياضي للعراق.

 

وكتب الإعلامي علي نوري عبر حسابه في تويتر “صدق أو لا تصدق هذا هو تصميم كأس السوبر، فلتتعلم الاتحادات العالمية من تجربتنا”.

 

وقال المدون والمهتم بالشأن الرياضي نادال “إللي بالصورة هو كأس السوبر العراقي تصوروا كمية التلوث الذوقي والبصري والرخص بالصورة، فكروا قليلا بمستوى الشخص الذي اختاره ووافق عليه”..

 

وقال الإعلامي عمر حميد “بلد النُحات والرسامين والفنانين والمبدعين يصل به الحال بفضل الطبقة السياسية إلى أن يكون كأس السوبر العراقي عبارة عن مزهرية (فازة) نحاس كريستال معروضة للبيع على المواقع الإلكترونية”.

 

وبرر المتحدث باسم اتحاد الكرة أحمد الموسوي اختيار كأس السوبر بهذا الشكل بأنه “يمثل شيئا من تاريخ العراق” وقال إن الأشياء الجديدة تتعرض دائما للانتقاد وبعدها يتعود الجميع على الوضع.

 

وعلى وقع السخرية على تصميم الكأس، سلط برنامج “وقت إضافي” -الذي يعرض على القناة العراقية الرياضية الفضائية- الضوء على فضيحة آخرى خلال المباراة ذاتها. ونشر البرنامج فيديو يكشف نفاد الميداليات الذهبية خلال تقليدها للاعبين أثناء مراسم التتويج. وأرفق الفيديو بتعليق جاء فيه “لاعبون من فريق الشرطة لم يحصلوا على الميداليات في موقف غريب وعجيب”.

 

الجزيرة نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى