رياضة

قبل المونديال.. مواجهة شطرنج بين رونالدو وميسي تحمل رسالة خفية

أثار إعلان لشركة “لويس فيتون” المتخصصة في الأزياء والسلع الفاخرة، ردود فعل واسعة بعد مشاركة نجمي كرة القدم العالميين كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي في عمل تجاري مشترك للمرة الأولى.

 

يظهر الإعلان البرتغالي رونالدو وهو يواجه الأرجنتيني ميسي في مباراة شطرنج على حقيبة مصنوعة من العلامة التجارية الفرنسية الفاخرة.

 

ونال الإعلان ردود فعل واسعة بوسائل التواصل الاجتماعي بعد أن وصف بـ “الإبداع”، لا سيما بعض أن لاحظ محبو رياضة الشطرنج، أن قطع الشطرنج الموضوعة على حقيبة “لويس فيتون” كانت مطابقة تماما لمباراة شهيرة بين من ينظر إليهما على نطاق واسع بأنهما أفضل من يمارس هذه الرياضة الذهنية.

 

وكتبت الشركة عبر تويتر: ” النصر هو حالة ذهنية. بالإضافة إلى تقليد طويل في صناعة جذوع الكؤوس الرياضية الأكثر شهرة في العالم، تحتفل الدار اليوم باثنين من أكثر لاعبي كرة القدم موهبة”.

 

وكريستيانو رونالدو وليونيل ميسي من أفضل من داعب الساحرة المستديرة خلال السنوات الماضية، حيث احتكر النجمين جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعبي العالم خلال العقد الأخيرة منذ عام 2008 باستثناء عامي 2018 و2022.

 

لكن التعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي أثارت أماكن وضع قطع الشطرنج في الإعلان التي سبق وأن حدثت في مواجهة شهيرة بين البطلين الأميركي المخضرم هيكارو ناكامورا وخصمه النرويجي ماغنوس كارلسن.

 

وكتب كارلسن على تويتر إن ” ثاني أكبر منافسة في عصرنا تقلد الأعظم”، في إشارة إلى مواجهته مع ناكامورا.

 

وكتب عدد من المغردين أن هناك رسالة خفية داخل الإعلان في اختيار هذه المباراة تحديدا، إذ أنها انتهت على أرض الواقع بالتعادل، مما يجعل ميسي ورونالدو في الإعلان على قدم المساواة، دون تفضيل أحدهما على الآخر.

 

وبذلك يمكن لمعجبي اللاعبين استكمال نقاشهما المحتدم حول أيهما أعظم، دون أن يكون المعلن طرفا في حسم المسألة التي طالما شغلت جماهيرهما.

 

قال أحدهم: “هل يمكننا أن نتفق جميعًا على أن لويس فيتون نشرت للتو أعظم صورة في كل العصور”، في إشارة لأهم نجمين على مستوى الشطرنج وأهم نجمين في لعبة كرة القدم.

 

يأتي الإعلان بالتزامن مع انطلاق نهائيات كأس العالم لكرة القدم في قطر 2022، حيث يتطلع النجمان إلى رفع الكأس الغالية التي لم يسبق لأي منهما إحراز المونديال.

 

وحظي الإعلان الذي نشره النجمان معا عبر حساباتهما الشخصية في وسائل التواصل الاجتماعي بتفاعلات مليونية، لا سيما وأن اللاعبين يتابعهما مئات الملايين على مختلف المنصات وأن هذا المشروع المشترك هو الأول من نوعه بين رونالدو وميسي.

 

الحرة

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى