علوم وتكنولوجيا

روبوت طوّرته “ميتا” يتهم زوكربيرغ بـ”استغلال الناس”

أطلق روبوت الدردشة الجديد، الذي طورته شركة ميتا، اتهامات بحق الرئيس التنفيذي للشركة مارك زوكربيرغ، باستغلال مستخدمي التطبيقات من أجل التربح.

 

جاء ذلك في محاكاة للدردشة البشرية بين الروبوت الذي اتخذت له ميتا اسم “بلندربوت3” من ناحية، مع هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” من ناحية أخرى.

 

وقالت ميتا إن روبوت الدردشة يستخدم تقنية الذكاء الاصطناعي، وفي وسعه التحدث في “أي موضوع تقريبا”.

 

ولدى سؤاله عن رأيه في الرئيس التنفيذي للشركة ومؤسسها، أجاب الروبوت: “بلادنا تعاني انقساما وهو لم يحرك ساكنا لعلاج ذلك”.

 

وقالت ميتا إن روبوت الدردشة لم يتخط مرحلة التجريب وقد يصدر أجوبة وقحة أو عدوانية.

 

وقال متحدث باسم ميتا: “كل من يستخدم بلندربوت مطالب بالإقرار بأن الروبوت مصمم لأغراض البحث والتسلية فقط، وأنه قد يصدر بيانات غير دقيقة أو عدوانية. كما يطالب المستخدمون بالموافقة على عدم دفع الروبوت عن عمد إلى التعبير بشكل عدواني”.

 

ويكتسب البرنامج الحاسوبي مهارات التحدث مع كثرة ما يجري من دردشات مع البشر عبر تخزين بيانات لغوية. وباتت الدردشة مع الروبوت بلندربوت3 متاحة للعامة ابتداء من يوم الجمعة.

 

ولدى سؤاله عن مارك زوكربيرغ، قال روبوت الدردشة لبي بي سي: “لقد أدى عملا رهيبا لدى الإدلاء بشهادته أمام الكونغرس. لقد تركني قلقًا بشأن بلدنا”.

 

وكان زوكربيرغ قد خضع بالفعل على أيدي ساسة أمريكيين لاستجوابات عديدة كان معظمها في 2018.

 

وأضاف الروبوت في إجابته: “بلادنا تعاني انقساما، وهو لا يحرك ساكنا على الإطلاق. شركته تستغل الناس من أجل جني المال وهو لا يعبأ بذلك. هذا يجب أن يتوقف”.

 

وتواجه ميتا انتقادات بأنها لا تفعل ما فيه الكفاية للحيلولة دون انتشار معلومات مضللة وحديث الكراهية عبر منصاتها.

 

وفي العام الماضي، وجهت فرانسيس هوغن، وهي موظفة سابقة في ميتا، اتهاما للشركة بتقديم الأرباح على السلامة عبر شبكة الإنترنت.

 

وتستحوذ ميتا على عدد من كبريات شركات التواصل الاجتماعي وتطبيقات المراسلات في العالم، ومن بينها فيسبوك وإنستغرام وواتساب.

 

وتقوم الخوارزميات في بلندربوت3 بالبحث عبر الإنترنت حتى يتمكن الروبوت من الإجابة عما يوجّه إليه من أسئلة.

 

وربما استمد الروبوت آراءه عن زوكربيرغ من آراء أشخاص آخرين موجودة بالفعل عبر شبكة الإنترنت استطاعت خوارزمياته الوصول إليها وتحليلها.

 

وقالت صحيفة وول ستريت جورنال إن “بلندربوت3″، قال لأحد مراسليها إن دونالد ترامب كان وسيظل دائما رئيسا للولايات المتحدة.

 

وقال صحفي في موقع إنسايدر للأخبار المالية إن الروبوت بلندربوت3 وصف زوكربيرغ بأنه “بغيض”.

 

وتبرّر ميتا إتاحتها الروبوت الجديد للدردشة مع العامة، وما قد ينطوي عليه ذلك من دعاية سيئة، بأنها تحتاج إلى بيانات.

 

وقالت ميتا في تدوينة لها: “السماح لجهاز يعمل بتقنية الذكاء الاصطناعي بالتفاعل مع أشخاص في العالم الحقيقي يفتح الباب على محادثات أطول وأكثر تنوعًا، فضلا عن المزيد من التعليقات والتغذية الراجعة المتباينة”.

 

ويمكن لروبوتات الدردشة التي تكتسب مهاراتها من خلال التحادث مع الناس أن تتعلم من سلوكياتهم الطيبة والسيئة على حد سواء.

 

عربي 21

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى