علوم وتكنولوجيا

عطل في منصة سحابية لـ “مايكروسوفت” يلحق الضرر بالمستخدمين في أنحاء العالم

أعلنت شركة مايكروسوفت يوم الأربعاء 25 يناير كانون الثاني، عن وقوع عطل فني في الشبكة، ما تسبب في توقف منصتها السحابية «أزور» عن العمل، بالإضافة إلى تعطل خدمات أخرى مثل «تيمز» و«أوت لوك»، وهو ما أثر سلباً على ملايين المستخدمين حول العالم.

 

وأظهرت صفحة حالة أزور، تأثر الخدمات بالعطل في الأميركتين وأوروبا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط وإفريقيا، ولم تتأثر الخدمات في الصين والمنصات الحكومية.

 

ويمكن أن يؤثر تعطل منصة أزور للحوسبة السحابية سلباً على عمل مجموعة من الخدمات وإحداث آثار متلاحقة (تأثير الدومينو)؛ إذ تستخدم الغالبية العظمى من الشركات العالمية تلك المنصة.

 

وقالت مايكروسوفت «حددنا أن مشكلة الاتصال بالشبكة تحدث مع الأجهزة على مستوى الشبكة واسعة النطاق الخاصة بمايكروسوفت».

 

وأضافت أن هذا يؤثر في اتصال العملاء على الإنترنت بأزور، بالإضافة إلى الاتصال بين الخدمات في مراكز البيانات.

 

وأشارت “مايكروسوفت” في تغريدة لها عبر تويتر، إلى أنها تراجعت عن إحداث تغيير في الشبكة تعتقد أنه وراء المشكلة، وتابعت «نراقب الخدمة في ظل سريان إلغاء هذا التغيير».

 

وأضافت أنها مستمرة في متابعة استرداد الخدمة، وأنها تعمل على ربط الخدمة ببنية أساسية إضافية لتسريع عملية الاسترداد، في حين يقوم العديد من العملاء بالإبلاغ في حال انتهت المشكلة.

 

وطبقاً لآخر تحديث على صفحة حالة أزور، فإنه لا توجد أعطال في الوقت الحالي وتعمل الخدمة بشكل طبيعي الآن.

 

واجه المستخدمون أثناء انقطاع الخدمة مشكلات متعلقة بتبادل الرسائل والانضمام إلى المكالمات أو استخدام أي من ميزات تطبيق «تيمز».

 

وانتقل العديد من المستخدمين إلى استخدام «تويتر» لمتابعة أحدث التطورات المتعلقة بتعطل الخدمة، إذ تصدر «MicrosoftTeams» قائمة الأكثر شيوعاً في الساعات الماضية.

 

ويشكل تطبيق “تيمز” -الذي يستخدمه أكثر من 280 مليون شخص على مستوى العالم- جزءاً لا يتجزأ من العمليات اليومية للعديد من الشركات والمدارس التي تستخدمه لإجراء المكالمات وترتيب وعقد الاجتماعات وتنظيم سير الأعمال.

 

ومن الخدمات الأخرى الأكثر تأثراً «مايكروسوفت إكسشانج أونلاين»، و«شير بوينت أونلاين»، و«وان درايف فور بيزنس»، وذلك وفقاً لصفحة حالة الشركة.

 

سي إن إن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى