أخبار سوريةالرقةقسم الأخبار

الجيش الوطني يشن هجوماً موسعاً ضد قوات “قسد” في محور عين عيسى بالرقة

خلفت الاشتباكات قتلى في صفوف الطرفين

شن الجيش الوطني السوري هجوماً برياً موسعاً ضد مواقع لقوات سوريا الديمقراطية في ريف الرقة الشمالي، فجر اليوم الأربعاء، 21 تشرين الأول.

 

وقال مراسل وطن إف إم إن الجيش الوطني حاول التقدم على محيط قرية صيدا بريف بلدة عين عيسى، مشيرا إلى أن اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفي حيث استمرت أكثر من ساعتين،  ما خلف قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

 

وأضاف مراسلنا أن الاشتباكات استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة والمدفعية الثقيلة، بينما ذكرت وزارة الدفاع التركية أنه تم تحييد 9 من قوات قسد خلال الهجوم.

 

إلى ذلك.. أفاد مراسل وطن إف إم أن محاور التماس في منطقة عين عيسى تشهد صباح اليوم هدوءاً حذراً، وسط ترقب يسود المنطقة بعد الهجوم الذي يعد الأوسع للجيش الوطني منذ أشهر.

 

وتضم بلدة عين عيسى نقاطاً لقوات الأسد وقاعدة للقوات الروسية، والتي تمركزت فيها بعد طلب من قوات سوريا الديمقراطية لوقف عملية “نبع السلام” في تشرين الأول العام الماضي.

 

وتتكرر المناوشات بين الجيش الوطني وقوات الأسد وقسد في محاور شمال الرقة وشمالي الحسكة.

 

وسيطرت القوات التركية والجيش الوطني السوري على منطقتي رأس العين وتل أبيض بعد إطلاق عملية عسكرية في تشرين الأول الماضي تحت مسمى “نبع السلام” ضد قوات سوريا الديمقراطية شمال شرق سوريا.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق