أخبار سوريةإدلبقسم الأخبار

ضربات روسية على إدلب.. وقوات الأسد تكثف الخروقات

شنت الطائرات الحربية الروسية ضربات جوية على مناطق سيطرة فصائل المعارضة في إدلب، اليوم الجمعة 13 تشرين الثاني.

 

وقال مراسل وطن إف إم إن الطائرات الروسية استهدفت بثلاثة صواريخ أطراف مدينة إدلب من الجهة الغربية، كما طالت الغارات  أطراف بلدتي البارة وإحسم بريف إدلب الجنوبي.

من جانبها.. قصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ بلدات وقرى بليون البارة كنصفرة و عين لاروز وبينين ورويحة في جبل الزاوية جنوبي إدلب.

 

وتواصل قوات الأسد قتل المدنيين في إدلب رغم سريان اتفاق وقف إطلاق النار.

والأربعاء 4 تشرين الثاني، استشهد 9 مدنيين بينهم طفلان جراء قصف مدفعي لقوات الأسد على مدينة إدلب وريفها.

 

وتتعرض مناطق شمال غربي سوريا لخروقات وقصف مستمر من قبل قوات الأسد والمليشيات الإيرانية والطائرات الروسية، رغم سريان اتفاق موسكو منذ 5 آذار الماضي، ما يدفع فصائل المعارضة إلى الرد على تلك الخروقات.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق