أخبار سوريةإدلبقسم الأخبار

خروقات متجددة لقوات الأسد في مناطق جبل الزاوية جنوبي إدلب

تجددت خروقات قوات الأسد والمليشيات الإيرانية ضد مناطق سيطرة فصائل المعارضة شمال غربي سوريا.

 

وقال مراسل وطن إف إم، إن قوات الأسد استهدفت بالمدفعية الثقيلة اليوم الخميس 11 آذار قرى بينين وسفوهن وفليفل وكنصفرة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

 

وأضاف مراسلنا أن فصائل المعارضة استهدفت بالمدفعية الثقيلة مواقع قوات الأسد في مدينة سراقب شرقي إدلب، رداً على الخروقات المتكررة.

 

وتصاعدت وتيرة خروقات قوات الأسد في الأيام الماضية في شمال غربي سوريا.

 

والثلاثاء 9 آذار، قال مراسل وطن إف إم، إن عدداً من عناصر قوات الأسد سقطوا بين قتيل وجريح خلال محاولتهم التقدم في محور “القلعة” في جبل التركمان شمالي اللاذقية، مشيراً إلى أن فصائل المعارضة تصدت للهجوم وأجبرت القوات المهاجمة على التراجع.

 

وفي حماة.. أحبطت فصائل المعارضة محاولة تسلل جديدة لقوات الأسد على محور قرية العنكاوي في سهل الغاب شمال غربي المحافظة.

 

والأحد 7 آذار، قال مراسل وطن إف إم، إن فصائل المعارضة صدت محاولة تسلل لقوات الأسد ومليشياته على محور العنكاوي في سهل الغاب، وذلك بعد اشتباكات عنيفة دارت بين الطرفين تراجعت على إثرها قوات الأسد، دون تحقيق أي تقدم.

 

وتتعرض مناطق شمال غربي سوريا لخروقات وقصف مستمر من قبل قوات الأسد والمليشيات الإيرانية والطائرات الروسية، رغم سريان اتفاق موسكو منذ 5 آذار 2020، ما يدفع فصائل المعارضة إلى الرد على تلك الخروقات.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق