أخبار سوريةإدلبقسم الأخبار

بين الضحايا 3 أطفال وامرأتان.. قوات الأسد ترتكب مجزرة غربي إدلب

استشهد 7 مدنيين وأصيب آخرون بقصف لقوات الأسد على ريف إدلب الغربي، اليوم الخميس 8 نيسان. 

 

وقال مراسل وطن إف إم، إن قوات الأسد استهدفت بصاروخ موجه سيارة مدنية على طريق بلدة الناجية في ريف إدلب الغربي، ما تسبب باستشهاد 7 مدنيين وهم 3  أطفال، وامرأتان ورجلان، وإصابة 3 أطفال آخرين.

 

وأضاف مراسلنا أن قوات الأسد استهدفت السيارة بشكل مباشر، ما أدى لاحتراقها، حيث قضى بعض الضحايا حرقاً.

 

وتصاعدت وتيرة خروقات قوات الأسد والطائرات الروسية في إدلب.

 

والأربعاء 7 نيسان، قال مراسل وطن إف إم، إن الطائرات الروسية قصفت بالصواريخ الفراغية أطراف بلدة بسنقول جنوبي إدلب، وذلك بعد تعرض المنطقة نفسها للقصف مساء أمس الثلاثاء.

 

وأضاف مراسلنا أن القصف الروسي يتزامن مع استمرار قوات الأسد بقصف مناطق في جبل الزاوية جنوبي إدلب، وفي سهل الغاب شمال غربي حماة.

 

وتتعرض مناطق شمال غربي سوريا لخروقات وقصف مستمر من قبل قوات الأسد والمليشيات الإيرانية والطائرات الروسية، رغم سريان اتفاق موسكو منذ 5 آذار 2020، ما يدفع فصائل المعارضة إلى الرد على تلك الخروقات.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق