أخبار سوريةدير الزورقسم الأخبار

مقتل قيادي من قوات سوريا الديمقراطية بإطلاق نار شرقي دير الزور

يُرجح أن المسؤولين عن العملية من خلايا قوات الأسد

قتل قيادي من قوات سوريا الديمقراطية بإطلاق نار من قبل مجهولين في ريف دير الزور الشرقي، مساء الثلاثاء 20 تموز. 

 

وقال مراسل وطن إف إم، إن القيادي من أبناء بلدة أبو حمام شرقي دير الزور، وقتل بإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية في قرية الكشكية بالريف نفسه. 

 

وأضاف مراسلنا أن هناك اعتقاداً من السكان المحليين بأن المسؤولين عن عملية الاغتيال من خلايا قوات الأسد.

 

وكانت قوات سوريا الديمقراطية شنت في الفترة الماضية بالتعاون مع التحالف الدولي حملات دهم على معابر التهريب بين ضفتي الفرات والتي تصل مناطق قسد بالنظام. 

 

وتم خلال الحملات اعتقال العديد من الأشخاص، إضافة لتدمير زوارق تهريب الأشخاص والبضائع.

 

وعادة ما تشن قسد حملات الدهم في ريف دير الزور الشرقي لملاحقة خلايا داعش بسبب كثرة الاغتيالات ضدها، فيما تسود اعتقادات بأن خلايا لنظام الأسد ومليشيات إيران مسؤولة كذلك عن عمليات اغتيال ضد قسد. 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى