أخبار سوريةالقنيظرةقسم الأخبار

خنقها ورماها بجورة فنية.. شاب يقتل جدته بهدف سرقة 15 ألف ليرة في القنيطرة

تتزايد الجرائم في مناطق سيطرة الأسد وباتت في الأونة الأخيرة تتنقل من مدينة إلى أخرى. 

 

وقالت وسائل إعلام موالية إنه تم إلقاء القبض على حفيد قتل جدته بهدف السرقة ورمى جثتها في الجورة الفنية الصحية الخاصة بمنزلها، وذلك في قرية مجلولية بريف القنيطرة.

 

ولفت نقلاً عن وزارة الداخلية في حكومة الأسد أنه: “بعد التحري والبحث تمكننا من الوصول لمعلومة تفيد بأن حفيدها ويدعى محمد كان بزيارة لمنزل المغدورة يوم الحادثة، وبالبحث عنه تبين أنه غادر لجديدة عرطوز حيث مكان اقامته، وتم رصد الكمين اللازم له والقبض عليه خلال 24 ساعة من ارتكاب الجريمة”.

 

ولفتت إلى أن المدعو “اعترف بأنه كان في زيارة إلى منزل جدته وخالته حيث كانتا تتحدثان عن مبلغ من المال ثم غابت خالته لرعي الأبقار وذهبت جدته للصلاة وبعد أن انتهت من صلاتها جلست بجانبه وأخذت تعاتبه لماذا لا يعمل ولماذا يشرب فخطر في باله أن يسرق المبلغ”.

 

ونقلت عنه قوله إنه خنقها حتى الموت وأخذ منها المبلغ فكان 15 ألف ليرة فقط بعكس ما كان يتوقع، ثم تخلص من الجثة في الحفرة الفنية وأعاد كل شي كما كان.

 

يشار إلى أن معدل جرائم القتل ارتفع بشكل ملحوظ في مناطق سيطرة الأسد، وأصبح يتم تسجيل جرائم حتى ضمن الأسرة الواحدة. 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى