حمصميداني

مقتل مجموعة من قوات الأسد واختفاء أخرى بهجوم لـ “داعش” في بادية حمص

وقعت مجموعة من قوات الأسد بين قتيل وجريح في هجوم شنه عناصر تنظيم داعش في بادية السخنة شرقي حمص، أمس الأربعاء 6 أيار.

ونقل مراسل وطن إف إم عن مصادر محلية في مدينة السخنة أن 10 من قوات الأسد قتلوا وأصيبوا ، كما انقطع الاتصال بمجموعة أخرى من قوات الأسد في هجوم مفاجئ شنّه داعش على رتل لقوات النظام، وذلك على الأوتستراد الدولي بين السخنة ومنطقة الشولا بين دير الزور وحمص، ولا يزال مصيرها مجهولاً.

وأضافت المصادر أن هجوم داعش تلاه تحليق للطيران المروحي التابع لقوات الأسد في المنطقة، بحثا عن المجموعة المهاجمة والتي اختفت في منطقة البادية الواسعة.

وكانت قوات الأسد خسرت العشرات من عناصرها في المعارك بشهر نيسان الماضي مع تنظيم داعش في البادية السورية، وذلك بعد إطلاق روسيا حملة من الجو لتمشيط البادية من خلايا التنظيم.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق