الرقةميداني

توتر جديد.. الجيش الوطني يستهدف قوات “قسد” شمالي الرقة ويوقع مصابين

شهدت منطقة نبع السلام شمال شرقي سوريا توتراً جديداً بين الجيش الوطني السوري وقوات سوريا الديمقراطية، اليوم الخميس 7 أيار.

وقال مراسل وطن إف إم، إن الجيش الوطني السوري قصف مواقع لقوات قسد في قرى الحرية و قزعلي الصليبي بريف تل أبيض الغربي شمالي الرقة، ما أسفر عن إصابة عنصرين من قوات قسد تم نقلهما إلى مشفى عين عيسى.

والثلاثاء 5 أيار، أعلنت قوات سوريا الديمقراطية مقتل عدد من عناصرها خلال اشتباكات مع الجيش التركي والجيش الوطني السوري في شمال شرقي سوريا، في الأيام الماضية.

وقالت صفحة عاصفة الجزيرة التابعة لقسد على فيس بوك، إن 4 من مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية قتلوا خلال التصدي لهجوم شنته القوات التركية والجيش الوطني السوري على قرى عين عيسى شمالي الرقة في 30 نيسان المنصرم.

والأحد 3 أيار، أعلنت وزارة الدفاع التركية إحباط هجوم لقوات سوريا الديمقراطية في منطقة نبع السلام شمال شرقي سوريا، ما أسفر عن تحييد 12 عنصراً، وذلك بعد محاولتهم التسلل إلى المنطقة.

وأعلن الجيش التركي خلال الأيام الماضية تحييد العشرات من عناصر قوات قسد خلال محاولتهم التسلل لمنطقة نبع السلام، وذلك في وقت تشهد فيه المنطقة بشكل متكرر عمليات قصف متبادلة بين القوات التركية والجيش الوطني السوري من جهة، وقوات سوريا الديمقراطية من جهة أخرى.

وفي 9 أكتوبر/ تشرين أول الماضي، أطلق الجيش التركي بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية “نبع السلام” شرق نهر الفرات؛ ضد قسد.

وفي 17 من الشهر ذاته، علق الجيش التركي العملية بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب قسد من المنطقة، وأعقبه اتفاق مع روسيا في 22 من الشهر ذاته.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق